الفاشر 1-12-2022 (سونا) - اختتمت فعاليات مهرجان نقاقير السلام  بمركز نور الثقافي بولاية شمال دارفور مؤخرا بعد تسعة أيام احتفت فيها بنشر ثقافة السلام والتعايش السلمي في محليات واحياء الولاية من خلال العروض المسرحية بمشاركة من الفرق المسرحية من ولايات السودان المختلفة في الفترة من 22 نوفمبر-30 من الشهر الجاري

وشرف حفل الختام  والي ولاية شمال دارفور الاستاذ/ نمر محمد عبدالرحمن ورئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الأستاذ/ محمد سليمان جبريل ابوستة وبمشاركة جماهيرية واسعة من المجتمع بمدينة الفاشر.

قال الأستاذ نمر محمد عبدالرحمن والي ولاية شمال دارفور إن نشر ثقافة التعايش السلمي أمر في غاية الأهمية في ظل التحديات التي تواجه المجتمعات الإنسانية اليوم لأفراد المجتمع كافة، مثمناً الدور الذي لعبه مركز نور الثقافي ولاية شمال دارفور و شركاء النجاح في تنظيم مهرجان نقاقير السلام بالولاية لتعزيز التماسك المجتمعي وتحقيق السلام.

كما أعرب عن سعادته بالتفاعل والمشاركة من ولايات السودان المختلفة والذي  يتيح مساحة مشتركة واسعة وكافية لتفعيل مبدأ التعايش السلمي وإدارة التنوع في المجتمع السوداني عامة في المستقبل القريب، مؤكداً أن  تحقيق السلام هو الهدف المنشود في السودان.

على صعيد متصل أوضح الاستاذة إكرام يوسف رابح يوسف رئيس مركز نور الثقافي ان الهدف من إقامة مهرجان نقاقير السلام بولاية شمال دارفور الوقوف على التحديات التي واجهت مركز نور الثقافي و شركاء النجاح في تحقيق هذا الحلم القومي، مبيناً إن مهرجان نقاقير السلام استقبل عدد ٧٥ ممثلا و ممثلة من الولايات  الستة عشر للمشاركة.

كما خصت بالشكر والتقدير الشركاء الداعمين والمنظمين للمهرجان والعاملين بمركز نور الثقافي على  الاصرار والمثابرة و الدعم الكامل من الجهات المساهمة  لاكمال هذا الإنجاز الكبير دعما لمسيرة السلام بالسودان.

أخبار ذات صلة