الفاشر29-11-2022(سونا) - دعا والى ولاية شمال دارفورنمرمحمد عبد الرحمن المجتمع الدولي عامة والمملكة المتحدة بوجه خاص وكافة ضامني وشهود اتفاقية جوبا للسلام في السودان الي ضرورة الايفاء بالتزاماتهم تجاه الاتفاقية حتى يتم انزالها كاملة على أرض الواقع.  كما دعا خلال لقائه مساء أمس بمقر إقامته بالفاشر سفير المملكة المتحدة في السودان جايلز ليفر  الذي يزور الولاية هذه الأيام، دعا تلك الجهات الي تقديم الدعم اللازم لحركات الكفاح المسلح الموقعة على السلام حتى تتمكن من التحول إلى أحزاب سياسية لتقوم بدورها كاملآ تجاه المجتمع.

وعبرنمرعن تقدير حكومة ومواطني الولاية للدعم السخي الذي ظلت تقدمه حكومة المملكة المتحدة من أجل توفير خدمات التعليم والصحة والمياه لمواطني الولاية عبر منظمة اليونيسيف وعدد من المنظمات الأخري العاملة بالولاية، مشيرا في ذات الوقت إلي ضرورة  استمرار وزيادة ذلك الدعم من اجل تحقيق المزيد من التركيز لتلك الخدمات.  وقال نمر في تصريح صحفي عقب اللقاء انه قد بحث مع السفير البريطاني الازمة السياسية الراهنة بالبلاد، مؤكدا ضرورة دعم المجتمع الدولي للاطراف السودانية حتى تتمكن من الوصول إلى تسوية سياسية شاملة تؤدي الي تشكيل حكومة انتقالية تقود عملية التحول الديمقراطي عبر انتخابات حرة ونزيهة .

وأشار نمر إلى أن اللقاء قد تطرق  إلى التحديات التي تواجه تنفيذ اتفاقية جوبا للسلام خاصة فيما يلي إنفاذ البرتكولات خاصة الترتيبات الأمنية علاوة علي نشر قوات حماية المدنيين. الي ذلك عبر السفير البريطاني عن سعادته بزيارة  دارفور ولأول مرة والتي قال إنها جاءت بغرض التعرف ميدانيا على مختلف القضايا والاوضاع  وفهم التحديات على أرض الواقع مبينا ان برنامج زيارته الي امتدت ليومين شملت عقد سلسلة من اللقاءات والإجتماعات مع الوكالات الأممية والمنظمات الخيرية البريطانية تعرف خلالها على كيفية توظيف المساعدات المالية التي تقدمها حكومة المملكة المتحدة للمواطنين في دافور.   

أخبار ذات صلة