الخرطوم 12-11-2022( سونا) - قال الدكتور بروفيسور جراهام عبدالقادر وزير الثقافة الاعلام أن السودان والهند تربطهما علاقات عديدة ثقافية تجارية وبيئية .

 وأكد في الحفل الغنائي الذي أقامته وزارة الثقافة والاعلام بالتعاون مع السفارة الهندية على أنغام مجموعة آي توز الشعبية الهندية بقاعة الصداقة مساء اليوم  أن تمازجا كبيرا حصل بين الشعبين الشقيقين مبينا ان هذا يُعزى للتقارب الكبير بين الشعبين مشيرا الى ان المواطن السودان والهندي يشتركان في سمات عدة فالدخن  يتم تناوله في السودان كما في الهند أما التوب السوداني فهو  شبيه بالساري الهندي  وبينما نطرب بالسلم الخماسي في السودان تجد الهند تعزف على ذات السُلَم.

 

من جانبه أوضح السفير الهندي بالسودان مبارك سيد باوا ان علاقات تاريخية عريقة ومتجددة في عدة مجالات  تجمع شعبي البلدين وليس أدل على ذلك  من الجالية الهندية  الكبيرة بالسودان التي تعد واحدة من أقدم الجاليات التي قدمت إلى السودان واستقرت في اشهر مدنها مثل مدينة ام درمان بالعاصمة الخرطوم وفي ولاية كسلا (حي الهنود).

تجدر الإشارة الى أن وفدا هنديا تجاريا مكونا من خمسة عشر شركة سيزور البلاد بالاضافة للوفد الثقافي الذي وصل مؤخرا  حيث ستُعقد عدة فعاليات وورش عمل خلال الشهر الحالي.

أخبار ذات صلة