الخرطوم 15-10-2022(سونا) - نظمت مبادرة نداء أهل السودان للوفاق الوطني  التي يرعاها الخليفة الطيب الجد ود بدر اليوم بمحلية جبل أولياء الكبرى ندوة سياسية كبرى ،  تحت شعار(السودان يسعنا جميعا) وذلك ضمن جهودها للتبصير بالمبادرة.

وقال الأستاذ محمد عوض الكريم نائب رئيس حزب الامة (جناح مبارك الفاضل)إنهم يدعمون مبادرة نداء اهل السودان دعما كاملا  منذ بدايتها فى ام ضوبان لانها المخرج الحقيقي لأهل السودان، وحث سيادته الجميع للاجتماع على قلب رجل واحدة لمصلحة السودان مطالبا الجميع العمل على جمع كل المبادرات في مبادرة واحدة تخرج اهل السودان من هذا المعاناة وتوحيد كلمتهم.

الأستاذ خالد إبراهيم ممثل الخليفة الطيب الجد وممثل الطرق الصوفية قال إن هذا النداء الذي بادر به الشيخ الجد بمثابة دعوة لكل أهل السودان   دون فرز، مشيرا إلى أن المبادرة وجدت قبولا وإجماعا لكافة فئات المجتمع والطرق الصوفية ومنظمات المجتمع المدنى والادارات الاهلية  ، وقال إن الخليفة الطيب دوما يردد لا إقصاء ولا عزل لأحد، وهدفه هو جمع أهل السودان فى مائدة واحدة للنقاش والوصول لحلول للوطن وان الهدف من طرح المبادرة  تكوين حكومة كفاءات وطنية لها ثلاث أهداف وهى معاش الناس  والأمن والاستعداد للانتخابات.

هشام الشواني رئيس لجنة الشباب بمبادرة نداء أهل السودان للوفاق الوطني جدد التأكيد على دعم الشباب للمبادرة مشيرا إلى أن أي إقصاء لأي مكون سياسي او جهة سياسية لن يسهم في تحقيق الاستقرار، وقال إن الفترة الانتقالية صعبة وتحتاج إلى جهد كبير من الجميع وان هدف المبادرة الأساسي الحفاظ على وحدة السودان وتشكيل حكومة مرحبا بالكفاءات الوطنية المستقلة ذات المصداقية التي تحقق تطلعات الثوار والشباب لسودان يسع الجميع.

 

أخبار ذات صلة