دنقلا 29-9-2022 (سونا)- شهد المدير العام لوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بالولاية الشمالية والامين العام للمجلس الاعلى للاشخاص ذوي الاعاقة بالشمالية الاستاذ الفاتح محمد محمود وعدد من القيادات بمركز السمع للاكتشاف والتدخل المبكر بدنقلا ختام فعاليات مخيم السمع الرابع والدورة التدريبية في مجال التنطيق والتخاطب تحت شعار(إعاقتي لاتمنع مشاركتي).

جاء ذلك بدعم وتنظيم ديوان الزكاة بالولاية بالتعاون مع المجلس الأعلى للاشخاص ذوي الاعاقة ضمن نفرة المصارف والمشروعات التي نفذها ديوان الزكاة بالولاية الشمالية.

 أكد المدير العام لوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية لدي مخاطبته ختام المخيم والدورة التدريبية مواصلة جهود ودعم الوزارة وإهتمامها بشريحة الأشخاص ذوي الاعاقة مشيرا إلى أن الفترة القادمة ستشهد تنفيذ جملة من البرامج والأنشطة والمشاريع لهذه الشريحة بالتعاون مع المجلس والجهات ذات الصلة.

 واشاد الاستاذ الفاتح بدعم ديوان الزكاة ووقوفه مع الاشخاص ذوي الاعاقة الذين يحتاجون لمزيد من الدعم والاسناد وإدراجهم في المجتمع .

من جانبه اكد الامين العام للمجلس الاعلي للاشخاص ذوي الاعاقة بالشمالية نجاح مخيم السمع الرابع للكشف وتركيب السماعات لعدد 100 شخص بمبلغ 20,600,000 جنيه وكذلك الدورة التدريبية في مجال التنطيق والتخاطب مشيدا بمجهودات ودعم ديوان الزكاة بالولاية لكل برامج ومشروعات وقضايا الاشخاص ذوي الاعاقة وقال إن التعاون والشراكة المميزة القائمة بين الديوان والمجلس ستستمر بما يخدم هذه الشريحة.

 أكدت الدكتورة إبتسام ساتي محمد احمد إختصاصي النطق والتخاطب أن الدورة التدريبية كانت ناجحة وحققت أهدافها المرجوة واشادت بأهتمام حكومة الولاية ومؤسساتها وقطاعاتها المختلفة ووقوفهم مع شريحة الاشخاص ذوي الاعاقة ونادت بضرورة الاستمرار في إقامة مثل هذه الدورات لما لها من أهمية في خدمة الشريحة.

 

وفي الختام قام المدير العام لوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية والامين العام للمجلس الاعلي للاشخاص ذوي الاعاقة بتوزيع الشهادات علي الذين شاركوا في الدورة التدريبية في مجال التنطيق والتخاطب.

أخبار ذات صلة