نيويورك 24-9-2022 (سونا)- إلتقى الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الإنتقالي، بمباني الأمم المتحدة أمس، السيد، أنطونيو غوتريش،الأمين العام للأمم المتحدة، واستعرض اللقاء التطورات في السودان وسير عملية الانتقال السياسي الجارية، والجهود المشتركة بين الحكومة والأمم المتحدة لإنجاحها.

وقدم رئيس مجلس السيادة خلال اللقاء، شرحاً لمجمل التطورات السياسية بالبلاد، لا سيما التأكيد على انسحاب الجيش من العملية السياسية.

من جانبه أكد الأمين العام للأمم المتحدة، دعم المنظمة الدولية لجهود السودان نحو التحول الديمقراطي، وأشاد بقرار رئيس مجلس السيادة القاضي بإبتعاد القوات المسلحة عن السياسة، داعياً القوى السياسية السودانية للإتفاق على تشكيل حكومة مدنية لقيادة البلاد خلال الفترة الانتقالية.

وعبر غوتريش عن سعادته بزيارة رئيس مجلس السيادة لمباني الأمم المتحدة، وتحدث بإسهاب عن زياراته السابقة للسودان عندما كان مسؤولاً عن المفوضية السامية للاجئين التابعة للأمم المتحدة، مشيداً بسماحة السودانيين وقبولهم الآخر الذي تجلى في استضافة اللاجئين.

أخبار ذات صلة