الخرطوم 3-8-2022(سونا)- إنعقدت اليوم  بمباني بيت الضيافة التابع لوزارة الخارجية الروسية أعمال الدورة العاشرة للجنة التشاور السياسي بين وزارتي الخارجية في جمهورية السودان وروسيا الإتحادية ، حيث ترأس الجانب السوداني السيد السفير دفع الله الحاج علي، وكيل وزارة الخارجية، وترأس الجانب الروسي السيد ميخائيل بوغدانوف، نائب وزير الخارجية الروسي، بحضور وفدي البلدين. وإستعرض الاجتماع سبل تطوير العلاقات الثنائية المشتركة في مختلف المجالات السياسية والإقتصادية والثقافية والتعليمية والتدريب وبناء القدرات البشرية عبر إستئناف وتنشيط آليات العمل المشتركة المتمثلة في لجنة التشاور السياسي بين وزارتي الخارجية واللجنة الوزارية الإقتصادية والتجارية برئاسة وزيري المعادن والموارد الطبيعية في البلدين خلال الفترة المقبلة. كما تطرق الاجتماع لإكتمال إجراءات المصادقة من الجانبين السوداني والروسي على إتفاقية إعفاء حملة الجوازات الدبلوماسية في البلدين من تأشيرات الدخول، والتي ستدخل حيز النفاذ في غضون الأيام المقبلة. تم خلال الاجتماع الاتفاق على تعزيز التعاون بين البلدين في الأمم المتحدة والمحافل الدولية. وتم خلال  الدورة استعراض التطورات الداخلية في البلدين، حيث قدم السيد الوكيل تنويراً عن تطورات الوضع السياسي الراهن في السودان، والسعي لتحقيق وفاق سياسي يقود الفترة الإنتقالية في السودان إلى إنتخابات حرة ونزيهة. وجرى خلال الاجتماع تبادل وجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية التي تهم البلدين، والتطرق للأزمة الروسية الأوكرانية، وتأثيرتها على العالم، وسبل إيجاد حلول سلمية لها.

أخبار ذات صلة