الخرطوم فى 26 يوليو (سونا) - أكد الأستاذ صديق حسن فريني مدير عام وزارة التنمية الإجتماعية ولاية الخرطوم والوزير المكلف ان الإلتزام المهني والأخلاقي في الخدمة المدنية يفرض الإستماع لقضايا المعاشيين والإستجابة لمطالبهم في وجود ٧٧%من المعاشيين بولاية الخرطوم والإستفادة من خبراتهم وتجاربهم في تقييم الأداء العام للخدمة المدنية.

وأشاد فريني لدي لقائه بمكتبه اليوم  بوفد إتحاد معاشيي ولاية الخرطوم موضحا أنه اتحاد مرجعي مؤثر على مستوى السودان وان قضايا المعاشيين تستحق الإهتمام والعمل على حل كثير من التحديات التي تواجه هذه الشريحة.

واستمع فريني الي تنوير من  أعضاء الإتحاد برئاسة  الاستاذ .بشارة محمد حول عدد من الملفات الخاصة بعمل الإتحاد بعد عقد الجمعية العمومية واخذ الصفة الشرعية ايضا وقف على المعوقات التي تعترض سير العمل أهمها عدم وجود مقر للإتحاد ومقار بالمحليات والأصول و الإستثمارات والإستقطاعات والإستحقاقات وخدمات التأمين الصحي وغيرها حيث وجه فريني بعمل خطابات للجهات المختصة والمديرين التنفيذيين بخصوص المقار بالمحليات والأصول والإستثمارات، كذلك الجلوس مع السيد وزير المالية حول الإستقطاعات  والإستحقاقات وتحسين مستوى خدمة التأمين الصحي والمستشفى الخاص بهم  .

وأكد فريني على اهمية توفير البيئة الصحية  و الإجتماعية الملائمة للمعاشيين .

وامن الإجتماع علي قيام الجمعيات التعاونية وعمل منافذ في كل المؤسسات الحكومية ومقار الإتحاد،وتوجيه أموال معاشات ولاية الخرطوم لمعاشيي الولاية،تعديل الرواتب وتحسين المعاش ،تمثيلهم  في الصندوق القومي للإستثمار،تصميم مشروعات خاصة بهم ،منحهم فرص تدريب مكثف في مجال المصنوعات الجلدية والمشغولات الخشبية في هيئة تنمية الصناعات والأعمال الصغيرة ،تشغيل أبناء المعاشيين ،الإجتماعات الراتبة والإتصالات المستمرة،دعم منظمة تكافل الخاصة بهم،تلخيص الإحتياجات وتحديد اجتماع مع السيد الوالي.

أخبار ذات صلة