سنجة 21-7-2022م (سونا)- قالت مدير عام وزارة الصحه والتنميه الاجتماعيه المكلف بولاية سنار فاطمه محمد عبد الحليم ان وزارة الصحة تتابع الوضع الصحي للنازحين من أحداث إقليم النيل الأزرق أولا بأول جاء ذلك لدى ترؤسها الاجتماع الموسع الذي ناقش الاحداث القبلية التي شهدها  أقليم النيل الازرق بمنطقة الروصيرص حيث  دخل أعداد كبيره من النازحين  لحدود ولاية سنار الجنوبية جراء هذه الاحداث للمناطق المتاخمة لاقليم النيل الازرق عند مدنية ودالنيل وماجاورها.

واكد مدير عام صحة سنار المكلف وقوفهم مع النازحين وتقديم كافة الخدمات الصحيه  لهم وفتح أبواب إدارات الصحه المتخصصة لايواءهم والوقوف علي الوضع الصحي بالمعسكرات  مثمنة جهود اللجنة المكونه لمتابعة أوضاع النازحين برئاسة والي ولاية سنار المكلف

وكشفت عن توفير المعينات الطبية وتهيئة المستشفات بالولاية وتجهيز بنوك الدم  لاستقبال أي حالات

  وفي الاطار ذاته عقدت مدير عام صحة سنار المكلف إجتماعا مع شركاء الصحه  من المنظمات ذات  الصله بالولاية منظمه رعاية الطفوله ومنظمه اليونسيف ومنظمه الصحه العالمية ومنظمه تنمية الاطفال و الشرطه الامنية و الفرقة 17 مشاه ومنظمه الهلال الاحمر ومنظمه العون الانساني و الصندوق القومي للامدادات ومنظمه اطباء بلا حدود وبحثت إمكانية تقديم الخدمات للنازحين والتحسب لأي طاري صحي  وسط النازحين.

 

أخبار ذات صلة