الخرطوم 21-7-2022 (سونا) -  ناقش الاجتماع الدوري لمجلس مديرعام التعليم بولاية الخرطوم ،  العديد من الأجندة المدرجة في جدول أعماله ،واتفق المجتمعون على عقد هذا الاجتماع بصورة أسبوعية لمتابعة كافة الاستعدادات المطلوبة للعام الدراسي المقبل ٢٠٢٢ -٢٠٢٣.

  وتم خلال الاجتماع مداولات حول ضبط الخطاب الإعلامي بحيث يكون المفوضين بالتصريح هو المدير العام ومديري الإدارات العامة فيما يلي إداراتهم فقط ،على أن يكون مدير إدارة الإعلام التربوي والعلاقات العامة هو الناطق الرسمي باسم الوزارة.

  كما حرص الاجتماع على توجيه مديري التعليم الأساس والثانوي بالمحليات لعمل إعلان في لوحات مكاتبهم للمعلمين والمعلمات الراغبين في تولي وظيفة مدير مدرسة ، وكذا تجديد رغبة المديرين الحاليين وملء استمارة الترشيح الخاصة بذلك ، كما تم التوجيه برفع ثلاثة مرشحين من كل مرحلة تعليمية بجميع المحليات للسيد المدير العام لإصدار قرار تشكيل لجان فحص استمارات المتقدمين لوظيفة مدير مدرسة، وذلك خلال أسبوع.

   كما وقف الاجتماع على رفع احتياجات الإدارات لمجندي الخدمة الوطنية بالمواد الدراسية المختلفة للعمل بالمدارس وسد النقص بها، وكذا رفع العدد الحقيقي لعجز المعلمين والمعلمات توطئة لمخاطبة السيد والي ولاية الخرطوم في هذا الخصوص لمعالجة جوانب هذا العجز.

 وقد تم توجيه مديري الشؤون التعليمية بالمحليات لمد الإدارة العامة للتخطيط الاستراتيجي بالمعلومات الوافية عما اكتملت حلقات تنفيذه في مجالات التنمية الخاصة بتشييد الأسوار والفصول والمكاتب والحمامات ,إضافة إلى معرفة مدى إسهام الجهد الشعبي في ذلك، وكذلك إعانة مساعد مدير تعليم الأساس للمرحلة المتوسطة حتى يتمكن من إنجاز مهمة الانتقال إلى المرحلة المتوسطة.

 وختاما وافق الاجتماع على تكوين مجلس الجودة ليكون مسانداً ومعيناً للتعليم الخاص في محاور عدة أهمها تدريب معلمي ومعلمات المدارس الخاصة ، كما سجلوا صوت شكر للمجموعة التي أعدت وأشرفت ونفذت جناح الوزارة ومشاركتها في معرض الخرطوم الدولي.

 

 

 

أخبار ذات صلة