الجنينة 18-7-2022 (سونا) - أكد نائب والي ولاية غرب دارفور الأستاذ تجاني الطاهر كرشوم أهمية دور وزارة الصحة الإتحادية والمنظمات الدولية في دعم برامج وأنشطة وزارة الصحة بالولاية فيما يتعلق بدعم المراكز والكوادر الصحية.

جاء ذلك لدى مخاطبته أمس بالوحدة الإدارية شرق الوادي بالجنينة فعاليات تدشين الحملة القومية لضد مرض كوفيد  19 التي تنظمها إدارة تعزيز الصحة التابعة للإدارة العامة للرعاية الصحية الأساسية بالتنسيق مع برنامج التحصين الموسع بمشاركة منظمتي الصحة العالمية واليونسيف. ووجه كرشوم وزارة الصحة بالولاية بضرورة إستيعاب عدد مقدر من القابلات بأحياء شرق الوادي وتدريبهم عبر أكاديمية العلوم الصحية من أجل تقديم العناية الصحية للحوامل وضمان حماية الأطفال بجانب التنسيق مع جمعية الهلال الأحمر لتدريب المجتمعات في مجال الإسعافات الأولية، مشيراً إلى جهود حكومته بالتنسيق مع مدير عام وزارة الصحة والتنمية الإجتماعية فيما يتعلق بالخطة الصحية لفصل الخريف من خلال توفير علاج الملاريا والناموسيات وعمليات رش البعوض. وأضاف مدير عام وزارة الصحة والتنمية الإجتماعية  د. عثمان علي أبكر أن الحملة القومية للتطعيم ضد مرض كوفيد 19 في هذه الجولة تستهدف نحو 40 ألف و700 شخص تفوق أعمارهم  الثامن عشرعاماً، مناشداً كافة الفرق الجوالة للوصول إلى جميع  المستهدفين بمحليات الولاية ال (8) ووحداتها الإدارية . وفي ذات السياق دعا المدير التنفيذي لمحلية الجنينة الأستاذ خليل حامد دقرشو مواطني المحلية بالتوجه إلى مراكز التطعيم وذلك نسبة لخصوصية المنطقة ووقوعها الحدودي مع دول الجوار المتاخمة لدولة تشاد في مساحة طولية ما يقارب ال700 كيلومتر. من جانبها أشارت المشرف الإتحادي لوزارة الصحة الإتحادية د. صفاء إبراهيم  إلى خطة الوزارة للوصول إلى نسبة 52 % من جملة المستهدف بحلول نهاية 2022 من خلال إستراتيجية المراكز الفرعية والجوالة والثابته. وطالب ممثل أحياء شرق الوادي الأستاذ أحمد مسار السلطات بوزارة الصحة بضرورة تكثيف حملات لمكافحة البعوض وتوفير الناموسيات فضلا عن توفير وحدة متكاملة للنساء والتوليد والإختصاصي الزائر وتدريب القابلات وتوظيفهم بمركز صحي أم دوين والسعي لإدخال وحدة صحية متكاملة بمركزي العامرية وكرندق (أ). وتحدث في الإحتفال ممثلي منظمتي اليونسيف والصحة العالمية د. حامد فضل الله ود. آدم محمد نور مؤكدين حرص المنظمتين بدعم برامج وأنشطة وزارة الصحة بالولاية للقيام بدورها في مجابهة المرض، مشيرين إلى أهمية التطعيم في التقليل من نسبة الوفيات.

أخبار ذات صلة