كادقلي  1-7-2022(سونا )- امتدح  والي جنوب كردفان المكلف موسى جبر محمود ، دور القوات المسلحة للتصدي في حماية ارض الوطن ومكتسباته .

قال ذلك  لدى ادائه لصلاة الجمعة بمسجد قيادة الفرقة 14 مشاه بكادقلي بحضور قائد الفرقة  اللواء الركن محمد احمد الفكي وعدد من القادة وضباط صف وجنود .

وثمن الوالي مجاهدات القوات المسلحة  في حمى الوطن وحماية أراضيه  بالدم والروح  فداءا.

ووصف جبر  ان ما أقدمت عليه دولة إثيوبيا وجيشها باعدام الأسرى ، بالعمل الجبان والمنافي لكل القيم والأخلاق الإنسانية وأدب الحرب والمخالف للقوانين والتشريعات المحلية والدولية فيما يلي التعامل مع أسري الحرب .

واضاف إن السودان بلد تعرفه إثيوبيا جيدا وتعلم تاريخه الناصع بالبطولات َوجيشه الذي ظل عصيا على كل مؤامرات الأعداء ومحاولاتهم النيل من عزة وكرامة هذا الشعب ووحدة وسلامة أراضيه.

واكد الوالي وقوف ودعم شعب وحكومة الولاية للقوات المسلحة في أداء واجبها على كافة الجبهات واستعدادهم لتقدم الصفوف لرد العدوان وتحرير كل شبر على حدود البلاد الشرقية. مقدما قتراحا  لولاة الولايات الثمانية عشرة زيارة القوات المسلحة في الصفوف الامامية لإعلان وقفة الشعب والحكومة تعزيزا لشعار( جيش واحد شعب واحد)، داعيا الاحزاب السياسية وقوي الثورة بضرورة التوافق وعدم التطاول على القوات المسلحة وأهمية دورها في حماية الأمن القومي للبلاد وحراسة السيادة الوطنية .

وقال إن القوات المسلحة شريك إصيل في الثورة والتغيير الذي شهدته البلاد ومن أهم أركان انجاز مشروع الانتقال السياسي والتحول الديمقراطي بالبلاد مترحما على أرواح الشهداء من الثوار والاجهزة العسكرية والامنية داعيا الي وقف القتل وسفك الدماء والمضي في طريق الوحدة والتماسك والتعاون وبناء الثقة  من إجل الخروج من الازمة السياسية التي تعيشها البلاد

واشار إن مدنية الدولة والديمقراطية لا تتحقق الا  في ظل وجود  جيش قوي  قادر على حماية مكتبسات الأمة. موجها رسالة إلى مواطني الولاية بضرورة نبذ القبلية والجهَوية وخطاب الكراهية وإعلاء قيم التسامح والتعايش وقبول الأخر للوصول إلى مجتمع معافى وولاية قادرة على النهوض .

أخبار ذات صلة