المدينة المنورة  1-7-2022(موفد سونا)- بالتلبية '' لبيك اللهم لبيك لا شريك لك لبيك ان الحمد والنعمة لك والملك'، فيما انشدت إحدى الحاجات '' لبيك اللهم لبيك اللهم لبيك اللهم حجة لا رياءا ولاسمعة ''.  هكذا بدأ حجاج ولاية القضارف حديثهم معنا، حيث استطلعتهم وكالة السودان للأنباء معبرين عن سعادتهم بالوصول الي الأراضي المقدسة ومدينة الرسول صلى الله عليه وسلم، متمنين ان ينعم الله عليهم بإكمال حجهم. داعين الله ان يحفظ الله البلاد وان يسود الأمن والسلام السودان وان بجنبه الحروب والفتن وان ينعم عليه بالغيث النافع.

وقال الجيلي علي يعقوب القلابات الشرقية ان الحجاج جميعهم بخير، داعيا الله ان ينصر الجيش السوداني في الفشقة نحن أقرب منطقة للفشقة .

واضاف امس اجتمعنا وقمنا بالدعوة للسودان وان ينصر الله  السودان وان يعم الرخاء والاستقرار  وان ينزل الغيث النافع والامطار، مشيرا أن بلادنا بلاد خير وبركة.

وقال عبد المحسن محمد نور الطيب فرية فريقان ريفي وسط الفضارف وصلنا سالمين غانمين الحمدلله ودعونا في الروضة الشريفة للسودان ولامنه وإصلاحه.

وشكر موسي عوض الكريم الأمين من المقازة الله علي توفيقه لأداء الشعيرة متمنيا التوفيق لكل الحجاج وان يتقبل منهم. كما دعا حسن عبدالعزيز  من محلية الرهد الحواته ولاية القضارف ان يوحد اهل السودان وان يتصره وان يعم الخير البلاد. مبينا انهم قاموا بكل الزيارات في المدينة المنورة .

وقال حافظ ابراهيم حسن محمد من أبناء الحواتة حلة الخليفة منذ تحركنا من الحواتة الي القضارف ومن ثم سواكن وحتي جدة لم تواجهنا اي مشاكل، واستدرك قائلا أن السفر بالباخرة فيه بعض المشقة والتعب .

واضاف تم استقبالنا في جدة استقبال طيب، وفي المدينة المنورة تم اسكاننا في فنادق قريبة من الحرم النبوي كما أن  مستوى السكن والطعام كله مريح وجيد وجميع الأوقات نصليها في المسجد.

وقال لا استطيع ان اوصف لك شعوري وانا في مدينة الرسول (ص) وتوافد الحجيج من كل الأجناس والشعوب واللهجات واللغات، وأضاف شئ في منتهى الروعة.. روعة جدا ومنظر لا يوصف الا ان يشاهده الشخص  بعينه .

وقال حسن محمد بلة حلة الخليفة الحواتة '' وصلنا بخير الي المدينة المنورة ومبسوط شديد''، واضاف زرنا كل المزارات ٠ وقال '' الخدمات مية المية مافي اي تعب ومرتاحين شديد اكل وشرب وسكن ''.

وأوضح حسن عثمان محمد من الحواتة  ود الشائق انهم قاموا بزيارة كل المزارات، متمنيا من الله ان يتقبل منا الحج ويصلح الله الحال والبلاد وكل أمة الرسول (ص).

وقال النور ابراهيم ازيرق من محلية  قلع النحل بولاية القضارف تم استقبالنا في جدة والمدينة المنورة استقبال جميل وقمنا بكل الزيارات٠ وأضاف الخدمات جميعها تمام الفندق والآكل والشرب''. مرسلا تحياته  لجميع الاهل.

وعبر عمر إسحاق عبد الكريم محلية الفشقة المدينة ٣ القرى المهجرة ولاية القضارف انهم وصلوا بخير إلي المدينة المنورة، واضاف نحن في راحة كاملة من مأكل ومشرب ومستوى الفنادق جيد. 

وهنا عبد العظيم محمد أحمد العبيد من المفازة الحجاج واسرهم بوصولهم الأراضي المقدسة، مؤكدا كل الحجاج بخير. 

ودعا يوسف أحمد شورة من السرحة محلية البطانة بالقضارف المولي عز وجل أن يتحقق السلام والأمن والطمأنينة في البلاد وان يزيل المشاكل وإصلاح ذات البين .

فيما دعا الحاج عبد الغني علي أحمد عبد الفضيل الله للسودان واهله ان ينعم عليهم بالأمن والرخاء وان يكفيهم شر الحرب. وقال '' جئنا المدينة وأهل المدينة طيبون بطبعهم وهم من استقبلوا رسول الله (ص) والانسآن يحب أن يعيش في المدينة إلى ماشاء الله'' .

وعبرت سمية التهامي محمد زين عن شكرها لكل من ساهم بجهده لخدمة للحجاج٠ واضافت لم نشعر بأي شئ والناس واقفين معانا وقفة تمام. .

ودعت الحاجة ميادا يوسف الله ان يصلح حال السودان. مشيرة أن الحجاج كلهم بخير.

وشكرت الحاجة هويدا من القضارف القائمين علي امر الحج والامراء، حيث قمنا بزيارة كل المزارات، واضافت '' مرتاحين كل الراحة''. متمنية للسودان الاردهار والرخاء والسلام والأمن.

ودعت سهام احمد عبدالله من القضارف ان يتقبل الله حجتهم وان يعم الرخاء والأمن والاستقرار البلاد. .

أخبار ذات صلة