الخرطوم 1-7-2022(سونا )- أصدرت شرطة ولاية الخرطوم بيانا  مساء أمس حول الأحداث التي صاحبت المواكب  التي شهدتها ولاية الخرطوم في 30 يونيو، مؤكدة حرصها على القيام بواجبها في حماية الجميع.

و فيما يليى تورد سونا نص البيان:-

رئاسة قوات الشرطة

شرطة ولاية الخرطوم

إعلام شرطة ولاية الخرطوم

 

بيان صحفي

خرجت  مواكب حسب الموعد المحدد لها بتاريخ 30 يونيو وفقا للدعوات المعلنة بوسائل التواصل الاجتماعي حيث بدأت تجمعاتها منذ الساعة التاسعة صباحا كما يلي :

محلية الخرطوم الكبرى محطة 7 باشدار حتى شروني

محلية أم درمان العرضة شارع الموردة والأربعين

محلية بحري شمبات المؤسسة المحطة الوسطى

محلية شرق النيل صينية الجريف كبري المنشية

تحركت المواكب واصطدمت بالحواجز الأمنية في شروني وكبري أبوعنجة وكبري المك نمر والمنشية مخالفة بتحدٍّ علني قرارات لجنة تنسيق شؤون الأمن بالولاية واعتدت على القوات بالمواقع الفاصلة للمواقع السيادية والاستراتيجية بتشكيلات ومارشات عسكرية وجلالات حماسية ولبس واقي دروع (درق) وخوذ رأس وملتوف حارق وحجارة وحديد مصنع لإتلاف لساتك السيارات.

تعاملت القوات بالغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه. قام تنظيم يسمى بملوك الاشتباك وغاضبون بلا حدود بالاعتداء على القوات وإتلاف عربات الدفع المائي على مرأى ومسمع من الجميع (بطريقة انتحارية بتسلق العربات) وإشعال النيران في الأشجار بالحدائق واللساتك شرق كبري النيل الأبيض جوار الفنادق والمسجد.

تم القبض على عدد من المتهمين وفتح بلاغات تحت المواد 77/69/182/139 من القانون الجنائي

المصابين من الشرطة 96 ومن القوات المسلحة 129 بعضهم إصاباته خطرة

هنالك معلومات بوفاة 6 أشخاص لم ترد أي بلاغات لأقسام الشرطة بالولاية

تؤكد قوات الشرطة حرصها على القيام بواجبها في حماية الجميع وتشيد باستجابة النائب العام ووزير العدل بتكليف مستشارين ووكلاء نيابة على مستوى عال كمراقبين ومرافقتهم للقوات خلال الأحداث 

وهم شهود على ما تم

حفظ الله الوطن والمواطنين من كل سوء وكيد الماكرين والمتربصين.

 

 

الخميس 30/يونيو/2022م

أخبار ذات صلة