الخرطوم 29-6-2022( سونا ) - اختتم المبعوث البريطاني الخاص للسودان، بوب فييرويذر اليوم زيارته الى الخرطوم والتي أتت لتأكيد دعم المملكة المتحدة للعملية السياسية في السودان وبحث الدور البناء الذي يمكن لأصحاب المصلحة القيام به لإيجاد مخرج للأزمة السياسية:

وقال فييرويذرفي بيان صحفي في ختام زيارته للسودان اوردته السفارة البريطانية بالخرطوم اليوم ،  له  لا توجد حلول بسيطة لبلد يواجه تحديات معقدة مثل السودان. لكن ضريبة الجمود السياسي ستصبح في القريب العاجل باهظة للغاية. تقع مسؤولية الخروج من هذا المأزق وتحقيق تسوية سياسية شاملة وذات مصداقية على عاتق الفاعلين السياسيين السودانيين  عسكر ومدنيين.

وأضاف قبل كل شيء يجب أن تكون هناك بيئة مواتية للمفاوضات ومن الضروري أن يتمكن المتظاهرون السلميون من التعبير عن آرائهم دون خوف من العنف. الاعتقالات التعسفية والقوة المفرطة تظهر سوء نية تجاه المفاوضات.

وقال بينما تشجع المملكة المتحدة العمل الأساسي نحو تحقيق تسوية سياسية، سنستمر أيضاً في تقديم المساعدات الإنسانية لأولئك الأكثر تضرراً من ارتفاع الأسعار والصراعات وانعدام الأمن الغذائي.

أخبار ذات صلة