الضعين – 29-6-202( سونا ) دشن وزير التنمية الاجتماعية الاتحادية الاستاذ أحمد آدم بخيت والمدير العام لهيئة التأمين الصحي الاتحادي دكتور بشير الماحي والأمين العام لديوان الزكاة الاتحادي مولانا إبراهيم موسى عيسى بحضور والي ولاية شرق دارفور مولانا محمد آدم عبدالرحمن وأمين زكاة شرق دارفور الأستاذ آدم مختار إدريس والمدير التنفيذي لمحلية عسلاية يوسف عبدالمحمود دشنا مشروع برنامج الختان الجماعي ل (120)طفلاً بمحلية عسلاية بشرق دارفور بجانب تمليك وسائل الإنتاج لعدد من الأسر الفقيرة بتكلفه إجمالية بلغت 172.642.846 مليون جنيه .

وقال وزير التنمية الاجتماعية الاتحادية الاستاذ أحمد آدم بخيت لدى مخاطبته جماهير محلية عسلاية إن وزارته عكفت على الوقوف ميدانياً على احوال المواطنين و قامت بزيارة إلى شرق دارفور للوقوف على احتياجات المواطنين، مشيدًا بدور حكومة شرق دارفور في عملية حفط الأمن والاستقرار وتقوية النسيج الاجتماعي والانسجام ، وقال إن الاستقرار الذي يتمتع به سكان ولاية شرق دارفور يمكن أن يساعدها في دعم مشاريع التنمية المستدامة وزياده الإنتاج مطالبًا المواطنين بضرورة تسجيل الجمعيات الزراعية وإمكانية دعمها لتوسعة الزراعة ومضاعفة زيادة الإنتاج  للمساهمة في الدخل القومي، و قال إن وزارته عبر هيئة التأمين الصحي قامت بإدخال (3000)أسرة من الرحل في برنامج استخراج بطاقة التأمين الصحي لهم بجانب الدعم المباشر للأسر الفقيرة  والتي تأتي شهرياً بجانب تبرعه بمحطة مياه متكاملة بالطاقة الشمسية بجانب مبلغ (3) ملايين جنيه دعمًا لبناء دور الإدارة الأهلية بمحلية عسلاية. وتبرعه بمبلغ (3)ملايين جنيه للجنة المراحيل  بمحلية عسلاية ، كما طالب الوزير بضرورة تقديم عمل ودراسات وتقديرات أولية بشأن الحفائر لتوفير المياه للإنسان والحيوان.

من جانبه اعرب والي ولاية شرق دارفور مولانا محمد آدم عبدالرحمن عن شكره وتقديره لوزير التنمية الاجتماعية مولانا أحمد آدم بخيت والوفد المرافق له  إلى ولاية شرق دارفور للوقوف ميدانياً على احوال المواطنين بمحلية عسلاية ، وقال الوالي إن محلية عسلاية بكره وبها موارد وخيرات تتمثل في الثروة الحيوانية والزراعية ومحلية واعدة في مجال زيادة الإنتاج للمساهمة في الدخل القومي، إلا أنها تحتاج إلى دعم ومساندة من وزارة التنمية الاجتماعية والمؤسسات الأخرى، وأشاد الوالي بدور أمانة ديوان زكاة شرق دارفور وكل العاملين بها لما يتمتعون من سمعة طيبة  في خدمة المجتمع عبر لجانها القاعدية في كل محليات الولاية .

واعلن الوالي عن إنشاء صندوق دعم التعليم بالولاية للمساهمة بالجهد الشعبي والرسمي للارتقاء بالتعليم العام  مطالبًا مواطني عسلاية للإسهام جميعا في دعم الصندوق.

وأشار الوالي إلى مشروعات البنية التحتية المتمثلة في مدخلات المياه في حواضر المحليات واهتمام حكومة شرق دارفور في ذلك الشأن قائلاً إن حكومته صرفت (325) مليون جنيه بشأن المياه متبرعًا بربط اربعة كيلو شبكة مياه داخلية محلية عسلاية وقابل للزيادة في الفترات القادمه وقال الوالي إن هنالك (42) بئرًا تم توزيعها بعدالة بقرض ودعم من السعودية عسلاية لديها نصيب من هذه الآبار .

وقال عبد الرحمن إن ولايته تشهد استقرارا في الاوضاع الامنية وذلك بفضل لجنة أمن الولاية ومجهودات الإدارة الأهلية وعلى وجه الخصوص محلية عسلاية وإدارته الأهلية ومساهمته في  توقيع برنامج وقف العدائيات في الأحداث الأخيرة التي شهدتها محليتا ياسين وقريضة بجنوب دارفور مشيدًا بدور الأجهزة الأمنية والدعم السريع الذي ساهم في حل الكثير من المشاكل.

أخبار ذات صلة