الخرطوم 29-6-2022(سونا) -إلتقى وكيل وزارة الخارجية السفير دفع الله الحاج علي بمكتبه أمس الثلاثاء ، بالسيد روبرت فيروزر المبعوث البريطاني الخاص للسودان و جنوب السودان . تناول اللقاء العلاقات الثنائية والوضع الراهن و دور بريطانيا في المساعدة على تحقيق الوفاق الوطني الذي يمهد الطريق الى التحول الديمقراطي السلس . اشاد السيد الوكيل بالعلاقات التاريخية بين البلدين ، وشكر المبعوث على الجهود التي تبذلها بريطانيا لمساعدة السودان. و أكد السيد الوكيل إلتزام الحكومة بحماية حرية التعبير عن الرأي بالطرق السلمية .

من جانبه أشاد المبعوث بهذه السياسة ، مؤكدا أهمية تضافر جهود كل الأطراف السودانية للتغلب على الصعوبات التي تواجه البلاد في هذه المرحلة الحرجة ، و على ضرورة الحوار من أجل التوصل الى حلول للأزمة السياسية و تحقيق السلام . قدم السيد الوكيل شرحا مستفيضا حول أحداث الفشقة ، موضحا ان قواتاً إثيوبية قد دخلت الأراضي السودانية و إختطفت سبعة جنود سودانيين و مدني ، وقامت بإعدامهم و التمثيل بجثثهم ، وشدد أن ما قامت به إثيوبيا لا يتوافق مع المواثيق و الأعراف الدولية و طبيعة العلاقة بين البلدين ، مشيرا أن واجب حكومة السودان الدفاع عن أراضيها و مواطنيها ، وأن السودان يمارس ضبط النفس لمنع التصعيد. أعرب المبعوث من جانبه عن أملهم في تطوير العلاقات الثنائية ، وأوضح أن بريطانيا و الشركاء الدوليين يودون مساعدة السودانيين للخروج من الأزمة الراهنة ، وضرورة عمل الجميع من اجل الوصول الى التوافق والذي يتطلب تقديم تنازلات من جميع الأطراف . وأوضح المبعوث ، في إشارة الي أحداث الفشقة ، انه ليس من مصلحة البلدين تصعيد الأوضاع ، وأثنى علي موقف السودان و ممارسته ضبط النفس منعا للتصعيد .  

أخبار ذات صلة