اديس ابابا في 27 يونيو 2022 (وكالة اينا/سونا)

أعلنت تعاونية الأعمال الزراعية الأثيوبية بأنها تحصلت على 600 ألف دولار من تصدير الصمغ الطبيعي والبخور خلال العشرة أشهر الماضية فى السنة الأثيوبية المالية.

وقامت التعاونية بتقديم مدخلات زراعية وتطبيق خدمات آليات زراعية متكاملة للمزارعين وكذلك الرعاة بأسعار معقولة، والتي ساعدت اثيوبيا فى الحصول على العملة الصعبة من القطاع من خلال توفير منتجات غابية مثل الصمغ الطبيعي والبخور ونبات المر للأسواق المحلية والدولية.

وعلم بأن التعاونية قد قامت ببيع المنتجات الغابية من خلال موقع إنتاجها الخاص وإضافة القيمة المضافة وتصدير 90 فى المائة من منتجاتها للجمعيات والأفراد التى تعمل فى القطاع.

وقال مسؤول الاتصالات والشؤون الإجتماعية فى تعاونية الأعمال الزراعية الأثيوبية قيتاشو أيشلوهم إن التعاونية قد قامت بتصدير 2.300 قنطار من المنتجات خلال ال10 أشهر الماضية.

وأوضح بأن 600 ألف دولار تم الحصول عليها من خلال تصدير المنتجات الى أوروبا والولايات المتحدة وأمريكا اللاتينية وافريقيا، مشيراً بأن التحضيرات جارية لتصدير مايساوي 400 الف دولار من المنتجات الغابية..

وصرح قيتاشو بأن التجارة غير القانونية تعتبر تحدي للتصدير للمنتجات الغابية، وأن الجهود جارية لحل المشكلة.

ووفقاً له، فإن المنتجات تتواكب مع التكنلوجيا أفضل والقيمة المضافة للمنتجات.

ومع ذلك، فإن هنالك أهمية كبيرة لإستخدام تكنلوجيا معقدة وإستخدام موظفين وخبراء متخصصين فى المستقبل وإضافة قيمة للمنتجات الغابية.

ومنذ إنشاء التعاونية قبل ست سنوات ، حصلت التعاونية على أكثر من 13 مليون دولار من تصدير الصمغ الطبيعي والبخور والمًر والمشمش و79 مليون بر اثيوبي من المنتجات المحلية.

أخبار ذات صلة