الخرطوم 22-6-2022 (سونا) - إنطلقت بالمجلس الأعلى للبيئة والترقية الحضرية والريفية بولاية الخرطوم بشارع الغابة الورش التنويرية لتعريف المتحصلين الجدد بالإدارات العامة للمجلس وذلك تحت رعاية الأمين العام للمجلس دكتور بشرى حامد أحمد

ووجهت الدكتورة فوزية محمد الحسن إبراهيم مدير الإيرادات بالمجلس خلال حديثها أمس في ورشة التعريف بالإدارة العامة للموارد الطبيعية والتنمية المستدامة إدارة التحكم البيئي والإدارة الزراعية بالتعاون مع الإدارة العامة للتوعية والإعلام والشراكات وجهت منسوبي إدارة الايرادات بالعمل على حصر المصانع بالمناطق الصناعية لسد حاجتهم من التشجير بغرض تفادي الأثر البيئي السالب .

و أشارت الأستاذة ساره محمد أحمد المفتش البيئي بإدارة التحكم بالمجلس إلى أهمية المراقبة والحرص على الموارد الطبيعية والعمل على رصد كل الملوثات، والمحافظة على الموائل الحية داخل ولاية الخرطوم ،بجانب رصد الأراضي الرطبة بعد حصرها داخل الولاية وتحديد المشاريع التى تعمل على التكيف مع التغيرات المناخية.

وأوضحت المفتش البيئي اهتمام وعمل المجلس الأعلى للبيئة برصد الغازات والانبعاثات والابخرة من عوادم السيارات والركشات بولاية الخرطوم لمنع الانبعاثات الطائرة.

وفي ذات السياق كشف الأستاذ محمد الأمين بالإدارة الزراعية عن النقص الكبير في المساحات الخضراء بولاية الخرطوم حيث تعتبر خط الدفاع الأول لمنع الزحف الصحراوي، والعمل على تحقيق شعار الولاية عاصمة خضراء ومتحضرة ونظيفة.

أخبار ذات صلة