الخرطوم15-6-2022( سونا) -قال الدكتور مصعب عمر حسن الخبير الاستراتيجي والاستاذ الجامعي ان العلاقات بين العسكريين والمدنيين يجب أن تكون علاقه تكاملية وان اي مكون يساهم في تكملة الآخر.

واضاف في ورشة العلاقات المدنية العسكرية التى انعقدت بقاعه الصداقة اليوم الي أن الاستقرار يتطلب توافق كبير بين هذين المكونين، وقال إن في كثير من الدول نجد فيها قيادات مدنيه تدير مؤسسات عسكريه وهذا يعبر عن مدى اهميه التنسيق من أجل النهوض  وتحقيق  تطلعات الشعب وان اية صراعات تؤدي إلى تعطيل دولاب العمل. 

فيما قال اللواء ركن دكتور محمد نعمة الله جبريل مدير معهد المشاة بالقوات المسلحة سابقا والباحث الاستراتيجي،  إن الإطار النظري في العلاقه بين الجانبين لها فرضيات بين المصالح والتوافق، مشيرا الي ان السلطة لها مصادر متعددة وهي تنبني على الرضا والثقة والطريق الي ذلك هو الانتخابات لتحقيق الانتقال السلمي وتداول السلطة. 

وأضاف "انه علينا أن نحدد ماذا نريد وكيف يمكن أن يكون شكل الحكم وبالتالي نختار انسب السبل للوصول إلى ذلك وان الانتخابات هي انسب السبل".

أخبار ذات صلة