الخرطوم14-6-2022(سونا)-أمّنت عضو مجلس السيادة الإنتقالي د. سلمى عبد الجبار المبارك على أهمية التمويل الأصغر في تحقيق أهداف وتطلعات الشباب، بوصفهم عصب التنمية الاقتصادية بالبلاد.

جاء ذلك خلال مخاطبتها بمقر بنك الإدخار اليوم، الجلسة الإفتتاحية ورشة عمل "دور التمويل الأصغر في تعزيز التنمية الاجتماعية" ، التي نظمتها وزارة التنمية الاجتماعية .

وحثت بيوت الخبرة وشركات التأمين على الدخول في مجال التمويل الأصغر، بما يعزز الثقة لدى الشباب الراغبين في التمويل.

ولفتت سلمى، الى ضرورة الإهتمام بالتدريب في مجال التمويل الأصغر في ظل التقلبات الاقتصادية التي تشهدها البلاد.

وتعهدت د. سلمى، بدعم ورعاية توصيات الورشة، بما يحقق أهدافها في إيجاد المعالجات وإزالة العقبات التي تواجه قضية التمويل الأصغر. 

الى ذلك أكد وزير التنمية الاجتماعية الاستاذ احمد ادم بخيت، اهتمام وزارته بالتمويل الأصغر، باعتباره احد أدوات تحقيق العدالة وتعزيز الحماية الاجتماعية للأسر والأفراد.

وأشار الى أن شروط التمويل وضماناته وسقفه، تعتبر من التحديات الماثلة التي تواجه التمويل الأصغر، وتؤدي الي إحجام المنتجين مما يؤثر سلبا على مسيرة التنمية. 

وافتتحت عضو مجلس السيادة الإنتقالي د. سلمى عبد الجبار المبارك ، المعرض المصاحب للورشة.

أخبار ذات صلة