(تقرير: (بتول الفكي مرجي)  

القاهرة ، كمبالا ـ أبشي ، ـ12ـ6ـ 2022م(سونا)   وسط إجراءات أمنية وإحترازية مشددة، أدي طلاب السودان بعدد من مراكز إمتحانات الشهادة السودانية بالخارج بسلاسة  امتحاناتهم ، وذلك بعد التأكد من هوياتهم  وارقام الجلوس .                                وقرع كل من قنصل السودان بمصر ويوغندا  وتشاد جرس إنطلاق إمتحانات الشهادة السودانية بالمراكز الخارجية أمس وذلك تزامنا مع إنطلاق الإمتحانات بالبلاد كافة التي إنطلقت صباح السبت، وشهد مركز القاهرة بدولة مصر أكبر عدد للطلاب  الجالسين  مقارنة بمركزي كمبالا وتشاد،حيث جلس   1860 طالبا وطالبة من المدرسة السودانية ، و437 طالبا وطالبة من المجلس الإفريقي ،بينما جلس حوالى 51 طالبا وطالبة بمركز الصداقة السودانية التشادية بأبشي وهو الأقل عددا من بين المراكز الثلاثة ،والتي ضمنها مدرسة الصداقة السودانية اليوغندية بكمبالا .والتي جلس للامتحانات حوالى 131 طالبا وطالبة  . وعلى صعيد متصل سبق إنطلاق الإمتحانات على المستوى الخارجي لجان تحضيرية ،عكفت على تذليل الصعاب التي تواجه أولياء أمور الطلاب  والجالسين المتعسرين بالخارج.

فمن جانبه ووجه سفير السودان بمصر قبيل إنطلاق الإمتحانات  باجلاس كافة الطلاب المتعسرين الامر الذي لقي ارتياحا وسعادة لدى كافة اولياء امور الطلاب الجالسين للإمتحان.                        وكان  المستشار الثقافي بالسفارة د.مرتضى على عثمان، قد اعلن بدء إمتحانات الشهادة الثانوية بمركز القاهرة (مدرسة  السعيدية بالجيزة) مشيرا الى ان عملية  الإعداد للامتحانات  قد بدأت بتشكيل  السفير  للجنة  العليا  للامتحانات وذلك  بغرض التحضير والمتابعة والإشراف على امتحانات الشهادة السودانية بمركزى القاهرة ( المدرسة السودانية  والمجلس الإفريقي ) .

والجدير بالذكر بأن مركز القاهرة قد قرع جرسه  سفير جمهورية السودان لدى جمهورية مصر العربية السفير  محمد الياس..                                     واوضح المستشار الثقافي لدى سفارة السودان بالقاهرة بأن  الجلسة الأولى قد انتهت في تنسيق وانسجام تام بين المكونات العاملة بداية  من السفارة السودانية والسلطات المصرية، إلى جانب وزارة التربية والتعليم  والمعلمين والمعلمات في المدارس السودانية. 

واضاف بأن جميع الطلاب قد جلسوا لهذا الإمتحان وذلك عقب توجيه  السفير  لإدارة  الكنترول وإدارة المدرسة السودانية بإجلاس كل الطلاب الذين تعسروا ولم يتمكنوا من سداد الرسوم،  وهو ماتم  بالفعل  مما مكنهم من الجلوس لأداء الأمتحان.

فيما عبر المستشار الثقافي عن  شكره العميق لطاقم المدرسة السودانية والسلطات المصرية التي أسهمت بدورها في تسهيل  إجراءات عقد إمتحانات الشهادة السودانية بمصر وذلك بتخصيص عدد من المدارس كمراكز لجلوس الطلاب السودانيين ومنها مدرسة السعيدية بالجيزة  

وشرف إنطلاق الامتحانات  بدولة تشاد  القنصل العام لجمهورية السودان بأبشي جعفر سومي توتو .                                                                          ومن جانبه  اشاد كبير المراقبين موسى حسين عبد الله ،بمستوى التنظيم والإعداد وتهيئة مركز أبشي وحجرات الامتحانات، إلى جانب اقبال الطلاب والطالبات السودانيين بدولة تشاد على أداء الامتحانات بكل هدوء وطمأنينة وذلك بحضور مدير المدرسة .السودانية  منتصر عبد الله عبد المكرم  وفي يوغندا   قرع جرس مركز الإمتحانات بجمهورية يوغندا القائم بالاعمال بالانابة بسفارة السودان  مجاهد عبد الرحمن يرافقه كل من الملحق العسكري والملحق الفني بالسفارة هناك ، حيث وقفوا على سير الإمتحانات مؤكدين حرص السفارة وادارة المدرسة على تأمين وسلامة سير الامتحانات.

أخبار ذات صلة