الخرطوم 31-5-2022(سونا) - التقى المستشار توت قلواك مستشار رئيس دولة جنوب السودان للشؤون السياسية والأمنية  اليوم بفندق السلام روتانا عضوية المجلس الأعلى للتصوف وذلك في إطار الجهود التي تبذلها دولة جنوب السودان بقيادة الفريق أول سلفاكير ميارديت رئيس دولة جنوب السودان لحل الأزمة السودانية. وأكد قلواك في( تصريحات صحفية )عقب اللقاء التزامهم بحل قضايا السودان ومواصلة لقاءاتهم مع كل القوى السودانية حتى انعقاد المؤتمر العام والخروج بكيف يحكم السودان، وتحديد فترة انتقالية تتفق فيها كل القوى السياسية والمجتمعية حتى الانتخابات. وتقدم قلواك بالشكر للطرق الصوفية وفهمها لقضايا السودان، مثمنا مبادرة الطرق الصوفية لإحلال السلام والاستقرار في السودان التى تم تقديمها للقوي السياسية السودانية. من جانبه حيا الشيخ هاشم الطيب الشيخ غريب الله عضو المجلس الأعلى للتصوف جهود دولة جنوب السودان لمعالجة أزمات السودان، مضيفاً أن شعبي السودان وجنوب السودان شعب واحد في دولتين ،مؤمنا على رؤية مبادرة دولة جنوب السودان، معلنا دعمهم التام لها ومساندتها من أجل الخروج بالسودان لبر الأمان. وأكد انهم سيقدمون للسودان وشعبه كل مايحقق النجاح في المجال السياسى والاقتصادي والاجتماعي،وأوضح أنهم ناقشوا كيفية حل الأزمة السودانية وتحقيق الوفاق السياسى وصولا لانتخابات حرة ونزيهة.

أخبار ذات صلة