الخرطوم 23-5-2022 (سونا)- استقبل السفير علي الصادق علي، وزير الخارجية، بمكتبه ظهر اليوم وفد سكرتارية منظمة الايقاد الزائر من مركز المنظمة لتنمية المجتمعات الرعوية و الثروة الحيوانية. هدف اللقاء للتنوير و التوقيع علي برتكول حرية تنقل الماشية في دول الايقاد، والذي تم اعتماده من قبل المجلس الوزاري للمنظمة في يونيو من العام الماضي ، كما تم اعتماده بواسطة وزراء الثروة الحيوانية بدول الايقاد في نوفمبر ٢٠٢١. في  معرض حديثه أشار وزير الخارجيه للدور الكبير الذي يلعبه قطاع الثروة الحيوانية في تحقيق التنمية بالإقليم خاصة في الأمن الغذائي وزيادة حصيلة  الصادرات، مؤكدا استعداد السودان وتطلعه كرئيس لمنظمة الإيقاد للعب دور أكبر في دعم قطاع الثروة الحيوانية في الفترة المقبلة.

كما أشاد بدور المنظمة ودعمها الفني واللوجيستي لخطوات اعتماد بروتكول حرية تنقل الماشية، وشدد على اهمية  الخطوة القادمة بالتصديق على البروتوكول وتنفيذ خارطة الطريق الخاصة به. في ختام اللقاء وقّع وزير الخارجية على بروتوكول حرية تنقل الماشية في دول الايقاد وعلى بروتوكول حرية الحركة في دول الايقاد، والذي اعتمده وزراء الداخلية والعمل في دول الايقاد بالخرطوم في فبراير ٢٠٢٠، وسيتوالى التوقيع على البرتوكولين بواسطة السادة وزراء الخارجية في دول الايقاد في الفترة المقبلة. في منحى ذي صلة تنظم سكرتارية منظمة الايقاد يومي ٢٤ و ٢٥ مايو الجاري بالتعاون مع وزارتي الخارجية والثروة الحيوانية مشاورات وطنية واسعة النطاق، بمشاركة ممثلين للوزارات ذات الصلة وأصحاب المصلحة الآخرين، بغرض التباحث حول سبل تسريع إجراءات التصديق على بروتوكول حرية تنقل الماشية، وكيفية تنفيذه وتعزيز التنسيق التعاون  بين  كافة أصحاب المصلحة في الفترة المقبلة. الجدير بالذكر أن بروتوكول حرية تنقل الماشية في دول الايقاد يهدف لتعزيز التعاون بين دول المنطقة لتيسير تحركات الثروة الحيوانية والرعاة عبر الحدود الدولية، وتنمية المجتمعات الحدودية ، وتعزيز تجارة المواشي، والسيطرة على الأمراض والأوبئة عبر الحدود ، وسيدخل حيز التنفيذ بعد اكتمال إجراءات التصديق عليه في أربع من دول الايقاد السبعة.

أخبار ذات صلة