الخرطوم 23-5-2022 (سونا)- أكد نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو حرص الدولة على الوصول للحقائق بشكل شفاف وواضح، وكشف الحقيقة وتطبيق العدالة على مرتكبي الأحداث التي شهدتها مدينة الجنينة ومعسكر كرينك أواخر أبريل الماضي.

ودعا سيادته، خلال لقائه بمكتبه بالقصر الجمهوري اليوم، رئيس المفوضية القومية لحقوق الإنسان دكتور رفعت ميرغني عباس الأمين، إلى الإسراع في رفع التقرير الخاص عن الأحداث التي شهدتها مدينة الجنينة ومعسكر كرينك بعد الزيارة الميدانية التي قامت بها المفوضية للولاية ووقوفها على حقيقة الأوضاع ميدانيا.

وقال د. رفعت ميرغني، في تصريح صحفي، إن اللقاء تطرق  للتدابير التي اتخذتها الدولة بالتنسيق مع حكومة ولاية غرب دارفور، والتي ساهمت كثيراً في تهدئة الأوضاع وتحسن الوضع الإنساني والأمني بالولاية.

وأشار الى أنه أطلع نائب رئيس مجلس السيادة، على عددٍ من القضايا المتصلة بحقوق الإنسان في السودان، إلى جانب نتائج زيارة المفوضية القومية لحقوق الإنسان إلى كل من الجنينة وكرينك وتقصي الحقائق حول الأحداث التي شهدتها الولاية مؤخرا.  

أخبار ذات صلة