الفاشر ٢٠-٥-٢٠٢٢م (سونا)- نظم تجمع صغار المزارعين بولاية شمال دارفور اليوم وقفة احتجاجية أمام مقر الأمانة العامة للحكومة بالفاشر حملوا خلالها شعارات تطالب بتوفير المقومات الأساسية التي تمكنهم من الدخول إلى الموسم الزراعي القادم وإنجاحه.

و تضمنت المذكرة المطلبية لتجمع صغار المزراعين المعنونة لوالي الولاية والتي تسلهما نيابة عنه الأمين العام لحكومة الولاية بالانابة عيسى محمد احمد زروق تضمنت المطالبة بتوفير الأمن للمزارعين ليتمكنوا من القيام بجميع العمليات الزراعية ، كما تضمنت مطالبة حكومة الولاية بتوفير مدخلات الإنتاج الزراعي للمزارعين المتمثلة في الوقود والتقاوي المحسنة والاسمدة والمبيدات الحشرية، إضافة إلى المطالبة بالغاء قانون الطليق المبكر حتى يتمكن المزارع من جني وجمع كافة محصولاته الزراعية ومخلفاتها.

ووصف الأمين العام لحكومة الولاية بالانابة مطالب تجمع صغار المزارعين  بأنها مشروعة، و تمثل جزءا لايتجزأ من اهتمامات وأولويات حكومة الولاية، بإعتبار أن تحقيق الأمن الغذائي يعد مسئولية مشتركة بين الحكومة والمزارعين ، واعدا تجمع صغار المزارعين بمعالجة جميع مطالبهم حتى يتمكنوا من إنجاح الموسم الزراعي الصيفي القادم.

فيما  أكد ممثل الجمعيات الزراعية اسماعيل عبدالله استعدادهم للعمل الجاد والمخلص لإنجاح الموسم الزراعي لزيادة الانتاج والانتاجية ولتعويض الفاقد من الإنتاج الزراعي خلال الموسم الزراعي الماضي، مطالبا بضرورة إدخال الآليات الزراعية المختلفة والحديثة من أجل توسيع الرقعة الزراعية التي تؤدي إلى زيادة الانتاج والانتاجية ، مشددا على ضرورة ان تعمل الحكومة على تحقيق الاستقرار الامني وحماية المواسم الزراعية وتوزيع الوقود للمزارعين في الموعد المناسب.

أخبار ذات صلة