مدني 16-5-2022 (سونا)- ناقشت اللجنة المشتركة لتأمين الخدمة الدوائية بين الصندوق القومي للتأمين الصحي بولاية الجزيرة وفرع الإمدادات الطبية بالولاية في اجتماعها اليوم برئاسة الدكتور أبو بكر خضر يوسف مدير الإمدادات الطبية وبمشاركة الدكتور فخر الدين علي يس مدير صندوق التأمين الصحي مسودة وثيقة الشراكة الرامية لتنظيم العمل وتحقيق التغطية الصحية الشاملة وتكامل الخدمات وتعزيز برنامج الرعاية الصحية الأولية وفق الالتزامات المشتركة.

وأكد رئيس اللجنة أن الشراكة جاءت التزاما بوثيقة التعاهدات المشتركة للعام 2022م التي تم التوقيع عليها مؤخرا في إطار إعادة التخطيط الاستراتيجي للقطاع الصحي في السودان .

من جانبه تناول مدير التأمين الصحي أهمية العمل المشترك والتنسيق لتنفيذ الخدمة الصحية الشاملة ولفت إلى أن توفر الدواء يمثل أبرز التحديات، مجدداً إلتزام إدارته بدعم الشراكة لتحقيق أهداف الوثيقة وتعزيز النظام الصحي بالبلاد .

 فيما استعرضت الدكتورة ريم علي عبد الحي رئيس قسم الصيدلة بالتأمين الصحي مسودة الشراكة وأعلنت أن الوثيقة دعت في مجملها التأمين الصحي للتوسع في الخدمة وفق الخارطة الصحية والالتزام بالسداد المنتظم للمطالبات مقابل شراء الخدمة لإستقرار الإمداد وأعلنت أن المسودة اعتمدت  صيدليات الإمدادات الطبية خط أول لخدمة التأمين الصحي ويلتزم صندوق الإمدادات  بالتوسع التدربجي في الخدمة الدوائية والعمل على تكامل الخدمات الطبية بكافة المرافق وفق الخارطة الصحية و السعي لتحقيق الوفرة الدوائية وتقليل نسبة الإحالة لصيدليات الخط الثاني والتجارية، مشيرة لتقديم الخدمة الدوائية عبر 458 منفذا .

هذا وقد أمن الإجتماع على ضرورة تغطية وحدات صحة الأسرة ودعم الإمدادات الطبية لمبادرة التأمين الصحي لتوفير الإمداد الموحد المعملي والمستهلكات الطبية وأدوية المراكز المتخصصة.

الجدير بالذكر أن الاجتماع كان قد استعرض أهمية الحوكمة والإشراف المشترك لمتابعة انسياب الخدمة وآليات التحويل للأصناف غير المتوفرة .

أخبار ذات صلة