الخرطوم 28-4-2022 (سونا)- إلتقى عضو مجلس السيادة الإنتقالي الفريق أول ركن شمس الدين كباشي إبراهيم بالقصر الجمهوري اليوم، سفراء دول مجلس التعاون الخليجي لدى السودان، وسفير جمهورية مصر العربية بالخرطوم بحضور وكيل وزارة الخارجية السفير نادر يوسف ومدير الدائرة العربية بوزارة الخارجية السفير منصور بولاد.

وقدم سيادته، خلال اللقاء، تنويرا للسفراء حول مجمل التطورات بالبلاد، لاسيما الأحداث الاخيرة التي شهدتها مدينة الجنينة، التداعيات الإنسانية التى نجمت عنها.

وعبر السادة السفراء عن تقديرهم للسيد عضو مجلس السيادة كباشي، لاطلاعهم على الوضع الراهن في السودان.

وأوضح سفير جمهورية مصر العربية، السفير حسام عيسى،في تصريح صحفي، إنابة عن السفراء، أن السفراء تلقوا خلال اللقاء شرحا وافياً بشأن الأوضاع في السودان، خاصة الأحداث التى وقعت بمدينة الجنينة خلال الأيام الماضية.

وأضاف أن سفراء دول مجلس التعاون الخليجي ومصر، أكدوا دعم بلادهم ووقوفها الكامل مع السودان خلال هذه الفترة المهمة التي يمر بها، واستعدادها لتقديم العون والسند، في المجالات الإنسانية والطبية والادوية.

وأبان السفير حسام عيسى أن اللقاء أمن على مواصلة الاتصال في "هذا الظرف الدقيق"،مضيفاً أن السادة السفراء، عبروا عن تعازيهم الحارة لأسر الضحايا وللشعب السوداني عامة.

أخبار ذات صلة