الخرطوم ٢٠-٤-٢٠٢٢(سونا) - إنعقد اليوم بقاعة مجلس الوزراء اجتماعا ضم وزيرة العمل وأمين عام مجلس الوزراء وامين المجلس القومي للتدريب ومدراء التدريب بالوزارات والمؤسسات الاتحادية لمناقشة الخطة القومية للتدريب.   

            واكدت وزير العمل المكلف الاستاذة سعاد الطيب أهمية التدريب وان الوزارة تولي التديب أهمية قصوي باعتبار أن العنصر البشري مورد اساسي وركن الزاوية في عملية التطوير والتحديث والجودة

وقالت إن الاجتماع يهدف لمناقشة  ترتيبات الخطة القومية للتدريب ومعرفة المعوقات والاشكالات التي أدت لعدم الإلتزام بقرار مجلس الوزراء ٣٥٩ المتعلق بالخطة واجازتها ووجهت الوزيرة بضرورة الفراغ من مناقشة الخطط معي المجلس القومي للتدريب في مدة أقصاها اوخر شهر أبريل الجاري من أجل اجازتها النهائية

من جانبة قال الأمين العام لمجلس الوزراء الأستاذ عثمان حسين ان التدريب عنصر اساسي من عناصر التنمية وان الدولة تبذل جهدا مقدرا في دعم المجلس داعيا الي استعجال ومناقشة الخطة القومية للتدريب واحازتها بأسرع وقت ممكن

وقال الأستاذ محمد السماني الامين العام للمجلس القومي للتدريب ان المورد البشري من اهم مورد التنمية وان البلاد تحتاج إلى ثورة حقيقية في مجال التديب مشير الي ان تأخير المالية بالتزماتها إثر سلبا على تنفيذ كامل الخطة خاصة الالتزامات الخارجية وارجع تأخير الوحدات الحكومية كان بسسب الظروف التي تمر بها البلاد. و اجمع الاجتماع بضرورة تحديد ورشة لمناقشة مشاكل التديب بالبلاد

أخبار ذات صلة