الخرطوم في ١٠-4-2022(سونا) - حققت الباحثة البيطرية د. حباب صلاح الدين عمر، ثلاثة براءات إختراع في ثلاثة مجالات في البيطرة والإنتاج الحيواني من وزارة العدل السودانية.

وأوضحت د. حباب الحاصلة على ماجستير (طب وأدوية بيطرية) أن البراءة الأولى شملت إعادة تدوير المخلفات الحيوانية  بأنواعها المختلفة وإستعمالها كمبيدات ومطهرات في العمل اليومي للأدوية البيطرية، شريطة زوبانها في الماء.

وأضافت في مقابلة مع وكالة السودان للأنباء (سونا) اليوم، أن المنتج تمت تجربته في الزراعة لثبوت المواد العضوية فيه كبديل للسماد الصناعي الذي كان يحضر خارج البلاد ويكلف مبالغ كبيرة من النقد الأجنبي، مشيرة إلى تجربة المنتج في زراعة العديد من المحاصيل بالحديقة النباتية التابعة لوزارة الزراعة، وهناك بحوث جارية لإستخدام المنتج لتغذية الأبقار، الدواجن، الأسماك لوجود مادة (الاماينواست) فيه مؤكدة نجاح المنتج في تسميد الفول السوداني، الفاصوليا، وسيكون بديلاً لسماد اليوريا الذي يستورد من الخارج.

ونوهت د حباب إلى المجال الثاني الذي نالت فيه براءة إختراع هو الرماد النباتي في معالجة أمراض الدسنتاريا للإنسان، والكوبسيدا للحيوان، بجانب الأستفادة منه في حفظ خصوبة التربة وحفظ البذور، ورفع خصوبة الحيوان وزيادة إنتاجه من البيض واللحوم.

وأشارت الباحثة إلى أن البراءة الثالثة كانت في مجال شمع النحل الأصفر وهو مخلف الخلية بعد خروج العسل، وذلك من خلال صهره وخلطه مع الزيوت السودانية(سمسم، فول، زهرة شمس، بذرة القطن)، لعلاج أمراض المفاصل، والأمراض الجلدية، واللآم الركب، السعال، وجروح السكري، وأمراض الفيروسات الحيوانية، مبينة أن المنتج من شأنه توفير موارد اقتصادية من العملات الأجنبية، بجانب المحافظة على السلالات.

أخبار ذات صلة