جدة-7-4-2022(سونا)- بدأت اليوم الخميس  الاجتماعات السنوية للهيئات المالية العربية التى تستضيفها المملكة العربية السعودية بمدينة جدة الساحلية . حيث ترأس الدكتور جبريل إبراهيم وزير المالية والتخطيط الاقتصادي وعضوية السيد حسين جنقول محافظ بنك السودان المركزى و الوفد الفنى المرافق لهم الاجتماعات السنوية لصناديق التمويل العربية و النقد العربى.

    و أوضح السيد وزير المالية فى الجلسة الافتتاحية  للاجتماعات أهمية دور السودان الاقتصادي للمنطقة العربية و مجهودات الحكومة السودانية فى دعم الاستقرار الاقتصادى و مساعى حكومة السودان فى تحقيق أمر  مشروعات التنمية ، و كيفية وضع خارطة استراتيجية للاقتصاد و الاستفادة من تنفيذ خطة للتنمية المستدامة فى السودان .

و من جانب آخر أكد السيد وزير المالية ما حققته هذه الاجتماعات من نتائج طيبة فيما يخص معالجة سداد ديون السودان و المتأخرات و إعادة تمويل المشروعات عبر الجلوس و وضع إتفاقيات فنية لإعادة جدولة مرضية لجميع الأطراف.

كما تم التوصل لإتفاق حول ضرورة العمل للإستمرار  فى تمويل المشروعات القائمة المتوقفة بسبب التعثر فى سداد إستحقاقات الديون خاصة للمشروعات الحيوية التى شارفت على الإنتهاء فى مجالات المياه و الصحة و الكهرباء .    وعلى هامش الاجتماعات إلتقى الدكتور جبريل  بالسيد وزير المالية لدولة الامارات ، و بحث اللقاء أهمية دعم السودان و العمل على تطوير علاقات التعاون بين البلدين ، بجانب المساعدة فى معالجة الديون و المتأخرات مع الصناديق و المؤسسات المالية العربية ، من أجل الإستمرار فى تنفيذ المشروعات القائمة، كما التقى ايضاً بنظيره العمانى و الليبى. 

على صعيد آخر إلتقى السيد حسين جنقول محافظ بنك السودان المركزى بعدد من محافظى البنوك المركزية بكل من السعودية و الإمارات لبحث سبل التعاون و التعامل بين البنوك المركزية . 

أخبار ذات صلة