مدنى 24-3-2022 (سونا) - نفى الأستاذ أبو ذر احمد مدير الإدارة العامة للمواد البترولية بولاية الجزيرة صحة المنشور المتداول فى بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول زيادة اسعار الوقود بالولأية.  وقال إن الإدارة شرعت فى إتخاذ إجراءات قانونية ضد من زور هذا المنشور والذى قصد منه إثارة البلبلة وخلق فتنة بين مكونات المجتمع وإدارة البترول.  وأشار الأستاذ أبو ذر لوقوف إدارة البترول بالولاية دوما مع خط المواطن البسيط.  و أضاف إن اي زيادة للرسوم في السابق جاءت نتيجة للزيادة العالمية وأن هذه الأسعار هى اسعار شركات تخضع لقانون العرض والطلب مؤكدا أن المنشور المزور والمتداول قصد من نشره فى هذا التوقيت خلق فتنة بين مواطن الولاية وإدارة البترول.

أخبار ذات صلة