أبوظبي-16-3-2022(سونا)- دشن الشيخ نهيان مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش، رئيس مجلس أمناء جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والإبتكار الزراعي، اليوم  إطلاق الشبكة الدولية لتطويرزراعة النخيل وإنتاج التمور في الشرق الأوسط وشمال افريقيا،

جاء ذلك على هامش أعمال المؤتمر السابع لنخيل التمر المنعقد في قصرالإمارات بأبوظبي، وتستهدف الشبكة العمل على النهوض بقطاع زراعة النخيل وإنتاج التمور في الدول المنتجة للتمور تعزيزاً لأمنها الغذائي ونموها الاقتصادي وتحقيق التنمية المستدامة.

وأشار الدكتور عبد الوهاب زايد، أمين عام الجائزة أن الشبكة تُعْتَبَرْ بمثابة أكبر تجمع دولي لتنمية وتطوير قطاع زراعة النخيل وإنتاج التمور على مستوى العالم، حيث تتولى الأمانة العامة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والإبتكار الزراعي إدارة هذه الشبكة بالتنسيق والتعاون مع أعضاء الشبكة من المنظمات الإقليمية والدولية.

وأضاف أمين عام الجائزة بأن الشبكة لها رؤية ورسالة تتلخص في تعزيز التنمية المستدامة لزراعة نخيل التمر والصناعات ذات الصلة في منطقة الشرق الأدنى وشمال إفريقيا من خلال الجهود الجماعية وشراكات المنظمات الأعضاء بالتعاون مع جميع الشركاء المعنيين على المستويين الإقليمي والدولي وان مهمة الشبكة هي تضافر جهود المنظمات الأعضاء من أجل تطوير البرامج والمشاريع بالتعاون مع الدول المعنية، والعمل على جمع الأموال اللازمة، وتقديم المساعدة الفنية لتنفيذ البرامج و المشاريع المختارة.

وتستهدف الشبكة زيادة التعاون الفني بين جميع البلدان المنتجة للتمور في منطقة الشرق الأدنى وشمال إفريقيا في الجوانب المتعلقة بتطوير صناعة نخيل التمر وتحسينها، وكذلك حشد الجهود الجماعية للمنظمات والدول الأعضاء نحو تحقيق الاكتفاء الذاتي في الغذاء، وتعزيز نوعية الحياة، والحفاظ على النظام البيئي والموارد الطبيعية، وتطوير الصناعة الزراعية لنخيل التمر.

 وتساهم الشبكة في تحقيق عدة أهداف تشمل التعاون التقني بين جميع الدول المنتجة للتمور في منطقة الشرق الأدنى وشمال إفريقيا من أجل المساهمة في التنمية المستدامة لسلاسل قيمة نخيل التمر وتحسين إنتاج ودخل منتجي التمور. كما تهدف لإنشاء مكتبة إلكترونية لبيانات نخيل التمر تتعلق بالحصاد الزراعي قبل وبعد الحصاد، والإنتاج، والتصنيع، والتسويق، والبحث العلمي. بالإضافة إلى تبادل المعرفة بين واضعي السياسات ومتخذي القرار حول الأهمية الاقتصادية لقطاع زراعة النخيل وإنتاج التمور.

وتهدف الى وضع إستراتيجية إقليمية ووطنية لزراعة وإنتاج نخيل التمر الحديث للدول المنتجة وتعظيم فوائد برامج سلسلة قيمة التمور بين البلدان الأعضاء في الشبكة في منطقة الشرق الأدنى وشمال إفريقيا وتمكين المرأة الريفية من الصناعات اليدوية المرتبطة بالمخلفات الثانوية لنخيل التمر وبناء الشراكات وتوسيع حضور وتسهيل شؤون الشبكة مع المنظمات الدولية الأخرى ذات الإهتمام المشترك.

أخبار ذات صلة