الرياض 6-3-2022 (سونا)ـ يطلق الاتحاد العربي للصحافة الرياضية مساء الثلاثاء ندوة مرئية بالتنسيق مع لجنة المرأة في الاتحاد، ندوة بعنوان "الإعلامية الرياضية والتنمر الالكتروني" بمناسبة اليوم العالمي للمرأة في الساعة التاسعة والنصف بتوقيت المملكة العربية السعودية وذلك عبر تطبيق زووم، تواصلا مع النهج المتبع في تحقيق الفوائد المهنية.

ويشارك في الندوة رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية الايطالي السيد جياني ميرلو، وسيشمل برنامج الندوة كلمة رئيس الاتحاد العربي للصحافة الرياضية الزميل محمد جميل عبد القادر الذي يستعرض أهمية هذه الندوة بعد تعرض العديد من الزميلات والزملاء لحالات من التنمر الالكتروني .

ثم يتحدث الإيطالي جياني ميرلو عن أوجه التنمر الالكتروني ضد الصحافيين ودور الاتحاد الدولي في معالجة هذه الظاهرة والحد منها عبر تسليط الضوء عليها، وسيجيب في الندوة عن إمكانية وضع تشريعات وقوانين جديدة تحمي الإعلامي وتحصنه منها وتساعد على القضاء على هذه الظاهرة التي تهدف إلى قمع حرية الرأي والتعبير.

وستتحدث في الندوة كذلك السيدة سهام العيادي وزيرة الشباب والرياضة التونسية السابقة التي تعد إحدى القامات المميزة على الصعيد الإعلامي الرياضي في تونس والوطن العربي، والتي عملت لمدة 25 عاما في العمل الميداني والتلفزيوني والإذاعي، ومن خلال تجربتها الكبيرة ستتحدث عن هذه الظاهرة وكيف تعرضت لها في مسيرتها الإعلامية الطويلة وكيف واجهتها، والإساءة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وسيتحدث د. أصيل الجعيد من المملكة العربية السعودية أستاذ القانون الجنائي بمعهد الإدارة العامة بالرياض حول نظرة القانون للتنمر الالكتروني ومتى يعتبر تهديدا يستحق اللجوء إلى القضاء وآلية التصرف في حال التعرض لهذه الظاهرة وطرق منع استخدام المعلومات الشخصية للتلاعب بالضحية أو إهانتها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وشرح العقوبات التي سنها القانون على المتنمر.

بدورها تفسر د. سارة أحمد منصور من جمهورية مصر العربية أستاذة صحة نفسية بجامعة طنطا، التنمر الإلكتروني وفق النظريات النفسية، ومعرفة أساليب التنمر وأساليب مواجهته، وما هي الأضرار النفسية التي قد تقع على المرأة المتنمر عليها عامة والإعلامية خاصة؟ وما هي الحلول التي يجب اتخاذها من الحد من أثارها؟؟؟ وكيف تبقى الإعلامية آمنة منه على وسائل الاتصال الاجتماعي؟.

إلى جانب عرض نماذج من التنمر الالكتروني تعرضت له الإعلاميات نعيمة ساسي من تونس وسميحة مجدلاوية من الأردن وبراءة الحسن من لبنان ووسيلة باتيش من الجزائر.

هذا وثمن الاتحاد الجهود الكبيرة التي بذلتها الزميلة رجاء السعداني عضو اللجنة التنفذية ورئيسة لجنة المرأة في الاتحاد من أجل إنجاح هذه الندوة التي تتولى إدارة الحوار فيها الزميلة الإعلامية القديرة  ديما السائح عضو لجنة المرأة، كما أفاد بذلك الأستاذ عوني فريج الناطق الإعلامي للاتحاد، والذي أشار إلى أن الأمانة العامة دعت كافة الزميلات والزملاء في الوطن العربي لحضور الندوة وسيتم تعميم رابط المشاركة في نفس اليوم.

أخبار ذات صلة