شندي 5-3-2022 (سونا)- افتتح الاستاذ محمد البدوي عبدالماجد ابوقرون والي نهر النيل المكلف بمستشفى المك نمر بشندي صباح اليوم معمل الابحاث المركزي، كما افتتح معمل الانسجة المريضة بشندي التابع لمركز الاورام بمستشفى الذرة. واكد الوالي بان هذه الصروح تمثل اضافة حقيقية للولاية وتتماشي مع المجهودات التي تبذلها الولاية للنهوض بواقع الخدمات خاصة على صعيد القطاع الصحي .

وحيا الوالي جامعة شندي والتي وصفها بانها تمثل منارة للعلم والعلماء بالولاية داعيا لضرورة الاهتمام بقيام المزيد من المراكز البحثية باعتبارها تمثل الانطلاقة الحقيقية لتجويد الاداء مشيرا الى ان الولاية تعاني من الاثار السالبة للتعدين على البيئة وصحة الانسان والحيوان والنبات وتحتاج للابحاث في للتغلب على هذه المخاطر والاثار السالبة والخطيرة . من جانبها اشارت البروفيسور زينب عبدالرحيم ممثل وزير التعليم العالي ومدير عام المركز القومي للبحوث لاهمية هذه المعامل والمراكز البحثية للمواكبة والتطور واستعرضت التحديات التي تواجه التعليم العالي في تخريج جيل من الشباب متسلح بالمعرفة والعلوم لقيادة الوطن نحو الرفاهية والتقدم والنماء . وتناول البروفيسور حاج حمد عبدالعزيز مدير جامعة شندي والبروفيسور سليمان الكامل والدكتور مصعب خالد مدير معمل الابحاث المركزي تناولوا بالتفصيل اهمية ودور المعمل في تجويد الخدمات الصحية والطبية وتدريب وتاهيل الطلاب .

أخبار ذات صلة