لكسمبرج 26-2-2022(بي بي سي)-تقرر إجراء نهائي دوري أبطال أوروبا في باريس، بعد سحب تنظيم المباراة من روسيا، بسبب هجومها على أوكرانيا.

وكان يفترض أن تُجرى المباراة في سانت بطرسبرغ يوم 28 مايو.

وأكد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، في اجتماع الجمعة، أن المباراة لا يمكن أن تقام في ملعب غازبروم.

وأعلن أن مباراة النهائي ستُجرى في "ملعب فرنسا" في باريس.

وعبر الاتحاد عن امتنانه للرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكر

نقلت المباراة النهائية في 2020 من اسطنبول إلى لشبونة بسبب وباء فايروس كورونا. وكان يُتوقع أن تستضيف المدينة التركية مباراة النهائي العام الماضي، ولكن تقرر نقلها إلى البرتغال مرة أخرى - في بورتو - بسبب الوباء أيضا.

وقال المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، عن الأمر: "من المؤسف أن يُتخذ مثل هذا القرار".

"مدينة سانت بطرسبرغ كانت ستوفر كل الظروف الملائمة لإنجاح هذا العرس الكروي".

 

أخبار ذات صلة