مدني 5-12-2021 (سونا) - أعرب أمين عام حكومة ولاية الجزيرة عن شكره وتقديره لجهود المملكة العربية السعودية في تقديم المساعدات الإنسانية للمتضررين بآثار الأمطار وأشاد بحرص مركز الملك سلمان علي مواصلة الدعم.

جاء ذلك لدى أستقباله لقافلة الدعم والمساندة لمتضرري السيول والأمطار بولاية الجزيرة المقدمة من مركز الملك سلمان بالمملكة العربية السعودية ومنظمة الاغتنام الشريك الوطني وذلك بحضور الاستاذ إيهاب أحمد عبدالله أمين عام حكومة ولاية الجزيرة والدكتورة صفية عبدالرحمن المدير العام لوزارة الرعاية الإجتماعية.

ومن جانبه أوضح الأستاذ مجد الدين عثمان المقواري مندوب منظمة الاغتنام بولاية الجزيرة أن القافلة تحتوي علي ٤٥٠٠ سلة غذائية و٦٥٠ مواد إيواء، وقال إن القافلة تستهدف ٥ محليات بالولاية وتعتبر القافلة الثانية من المساعدات.

 وأشادت الدكتورة صفية بجهود مركز الملك سلمان ودعمهم المتواصل المتضررين بالسيول والامطار، وأكدت أن توزيع المساعدات لعدد ٤٥٠٠ أسرة موزعة علي محليات مدني، أم القري، جنوب الجزيرة، المناقل والقرشي وذلك وفق المسح الميداني للمتأثرين بالأمطار والذي تم بمشاركة منظمة الاغتنام.

أخبار ذات صلة