الجنينة .23 .11 .2021(سونا)-أكد والي غرب دارفور الجنرال خميس عبدالله ابكر  ترحيبه بتوقيع الإتفاق الإطاري السياسي الذي تم بين رئيسي مجلس السيادة الفريق أول عبدالفتاح البرهان ومجلس الوزراء د.عبدالله حمدوك، جاء ذلك لدى مخاطبته الإجتماع الجامع لقيادات الإدارة الاهلية الذي انعقد بمياني الأمانة العامة لحكومة الولاية.  وقال الوالي ان التوقيع سيفتح الياب واسعا لتحقيق الإستقرار والسلام ، والسعي لطي أمد الحرب ،والمساهمة في اليناء والإعمار . فيما أشار حاكم إقليم دارفور بالإنابة المكلف الأستاذ محمد عيسى عليو  إلى التحديات التي تواجه إتفاق سلام جويا فيما يتعلق ببند الترتيبات الأمنية، لافتا إلى خصوصية الإدارة الاهلية، ودورها في المجتمع . وكشف عن ترتيبات لإقامة ملتقى للإدارة الاهلية لولايات دارفور ال (5) في غضون الأيام المقبلة،  وذلك بهدف تنسيق الجهود المشتركة والمضي قدما تجاه تعزيز الأمن والإستقرار  بدارفور . وعلى صعيد متصل أضاف سلطان عموم دارمساليت رئيس الإدارة الاهلية بالولاية سعد عبدالرحمن بحرالدين إن الإجتماع ناقش الأطر والأجندة الداعمة لملتقى الإدارة الاهلية ، والسعي لفصل القضايا المتعلقة في النواحي القانونية والإدارية واللائحية بين حكومة الإقليم والإدارة الأهلية .

أخبار ذات صلة