الخرطوم 13-10-2021(سونا)- احتفل السودان اليوم مع العالم، باليوم العالمي للحد من مخاطر  الكوارث، تحت شعار (التعاون الدولي من أجل البلدان النامية للحد من مخاطر الكوارث وخسائرها)، الذي نظمه المجلس القومي للدفاع المدني والمركز الإقليمي الاستشاري للعلوم والتكنولوجيا لبحوث البيئة والحد من مخاطر الكوارث، بوزارة الحكم الاتحادي. وأكد اللواء أحمد عمر، الأمين العام للمجلس القومي للدفاع المدني أن الاحتفال يأتي تضامنا مع العالم بتحديد يوم 13 أكتوبر من كل عام للحد من مخاطر الكوارث، مؤكدا اهتمام الدفاع المدني بتقليل المخاطر، مشيرا إلى الجهود التي نفذها الدفاع المدني لصد كوارث الفيضانات والسيول، لافتا إلى حرص الإدارة على عقد دورات متطورة ورفع قدرات العاملين في مجال المخاطر.

وأشار الدكتور عادل عوض، الأمين العام للمجلس الإقليمي الاستشاري للعلوم والتكنولوجيا لبحوث البيئة والحد من المخاطر، إلى أن الأمم المتحدة درجت كل عام على الاحتفال باليوم العالمي للحد من مخاطر الكوارث، معربا عن أمله ان تفي الحكومات بالتزاماتها للحد من الانبعاثات خلال مؤتمر الاطراف السادس والعشرين في غلاسكو الخاص بتغير المناخ. وأشار العميد شرطة عبد الجليل عبد الرحيم الناطق الرسمي بالمجلس القومي للدفاع المدني إلى أن الاحتفال يأتي بهدف عام خال من الكوارث، مؤكدا أن إدارة المجلس القومي للدفاع المدني تعمل على إنفاذ مشاريع المعالجات الجذرية والإنذار المبكر، بجانب التضامن مع الجهات المختصة للحد من المخاطر الصحية والبيئية خلال موسم الخريف.

أخبار ذات صلة