الخرطوم ١٢ - ١٠ - ٢٠٢١م- سونا

اثنى عضو مجلس السيادة الانتقالي د. الهادي إدريس على الأدوار المتعاظمة والرسالة السامية التي يؤديها شيوخ ورجالات ومريدي واحباب الطرق الصوفية في نشر الإسلام وتعاليمه وقيمه النبيلة في البلاد الإسلامية ودول العالم أجمع. 

واشاد خلال زيارته ومخاطبته، رجالات وشيوخ الطرق الصوفية بخيمة الراية الزرقاء للطريقة النبوية الخضرية المهنا، بقيادة الشيخ محمد مهنا بشير، بميدان المولد بمسجد الخليفة بامدرمان . بنجاح شيوخ ورجالات الطرق الصوفية في جمع أهل السودان  في بوتقة واحدة، وفي مجتمع متعافي ومتسامح،  ينبذ العنصرية والجهوية ويكرس حياته لخدمة الدين والإسلام ، مضيفا" اننا نحتاج إلى حكمتهم خلال المرحلة المقبلة، حتى يعبر السودان وينتصر ويتجاوز التحديات والصعوبات التي تواجهه. 

ودعا دكتور الهادي إدريس، أهل السودان بكل شرائحهم وقياداتهم، في ظل الظروف التي تمر بها البلاد،الى الاقتداء والاهتداء بقيم الرسول الكريم  الذي استطاع أن يجمع الناس وينشر الإسلام في كل بقاع العالم.

وناشد عضو مجلس السيادة، أهل الشرق بكافة شرائحهم وقياداتهم، للجنوح لدعوة الحوار لمعالجة  قضاياهم، مشيرا إلى أن ثورة ديسمبر أرست قيم ومبادئ المطالبة بمعالجة القضايا ورفع المظالم دون اللجوء للطرق التي تؤثر سلبا على البلاد وعلى حياة المواطنين.

أخبار ذات صلة