الخرطوم 6-9-2021 (سونا) – أشاد والي البحر الأحمر المهندس عبدالله شنقراي بالدور الذي يقوم مصرف الادخار والتنمية الاجتماعية في إنفاذ سياسات الدولة الخاصة الحماية الاجتماعية واستشهد الوالي بما قدمه مصرف الادخار في برنامج ثمرات بولاية البحر الأحمر.

وطالب شنقراي بافتتاح فروع ونوافذ للمصرف في محليات الولاية. وقال الوالي لدى زيارته لمقر المصرف بالخرطوم اليوم أن الادخار مؤسسة مصرفية مقتدرة استطاعت كسب ثقة المجتمع الدولي عبر برنامج دعم الأسر السودانية (ثمرات) وقال نحن نعول كثيرا على التدخلات التي يقوم بها  مصرف الادخار من أجل تخفيف وطأة الفقر على فئات المجتمع المختلفة ووعد الوالي بحل جميع المشكلات التي تعترض سبيل المصرف من أجل الانتشار في البحر الأحمر.

من جانبه أكد مدير عام مصرف الادخار والتنمية الاجتماعية الأستاذ محمد  مقبول التوم استعداد المصرف لتقديم خدماته المصرفية لجميع المناطق بالبحر الأحمر إبان أن ما قام به المصرف في تنفيذ برنامج دعم الأسر السودانية (ثمرات) من شأنه إعادة ثقة المجتمع الدولي في القطاع المصرفي السوداني وقال إن المصرف يعمل عبر حزمة من المنتجات المصرفية تمكنه من الوصول لأكبر عدد من الفئات المستهدفة ببرامج التنمية الاجتماعية فضلا عن تمويل المشروعات الاستثمارية الكبرى والمشروعات ذات البعد الاجتماعي في جميع المجلات.

وقال المقبول أن المصرف قام بتغذية مبالغ ثمرات لحوالي لاكثر من ١٢٢ ألف أسرة في ولاية البحر الأحمر بعد أن أسس اربع مراكز دعم فني في حاضرة الولاية بورتسودان و٨ مراكز مشابهة في محليات الولاية الأخرى.

أخبار ذات صلة