الخرطوم 29-8-2021 (سونا)- اطلع عضو مجلس السيادة الانتقالي دكتور صديق تاور على مجمل الأوضاع بولاية غرب كردفان، لا سيما الوضع الأمني والمساعي والجهود المستمرة التي تبذلها لجنة السلم والمصالحات لتعزيز التعايش السلمي وقيم التسامح بين المكونات المجتمعية في الولاية. 

وأشار والي غرب كردفان الأستاذ حماد عبد الرحمن صالح، في تصريح صحفي، عقب لقائه عضو مجلس السيادة الانتقالي، د. صديق تاور بالقصر الجمهوري اليوم الى انه اطلعه، على الأوضاع الأمنية المستقرة بالولاية خاصة عقب الزيارة التي قام بها الوفد الاتحادي برئاسة عضو مجلس السيادة، برفقة النائب العام وعدد من الوزراء للولاية مؤخرا للوقوف ميدانيا على مجمل الأوضاع بالولاية.

واضاف أنه قدم شرحا مفصلا حول زياراته لمنطقة ابوجنوك ولقاءاته بالمواطنين والمزارعين لبحث  القضايا التي تواجههم.

وقال والي غرب كردفان، أنه اطلع د. تاور على المشاركات الواسعة والمقترحات التي تم تقديمها خلال المؤتمرات القاعدية التي شملت أكثر من عشر محليات بغرض الترتيب لقيام مؤتمر نظام الحكم الإقليمي في السودان.

وأعرب الاستاذ حماد عبد الرحمن، عن شكر حكومة ومواطني الولاية، للجهود الكبرى التي ظل يبذلها د. صديق  تاور من خلال الاهتمام بقضايا الولاية، خاصة متابعاته واجتماعاته مع اللجنة الرباعية المكونة من وزارة الطاقة وشركات النفط والمجتمع المحلي بغرض للوفاء بالتزامهم بمسؤولياتهم المجتمعية تجاه قضايا الولاية.

واضاف والي غرب كردفان أنه استمع إلى تنوير من د. صديق تاور حول أهداف لجنة منطقة أبيي التي تم تشكيلها مؤخرا، مشيرا إلى تطابق وجهات نظر حكومة الولاية واللجنة في هذا الصدد.

وقال"إن اللقاء تناول ملف المعابر الحدودية والتجارة مع دولة جنوب السودان، وتضافر الجهود بين المركز وحكومة الولاية من أجل تذليل العقبات التي تواجه البلدين في هذا الشأن ".

أخبار ذات صلة