الخرطوم 13-7-2021 (سونا) - أكد عضو مجلس السيادة الإنتقالي الدكتور الهادي إدريس يحيى ضرورة معالجة التحديات التي تواجه الصحافة والإعلام لتمكينها من الإضطلاع بدورها تجاه القضايا الوطنية، المتصلة بعملية بناء السلام و قضايا الإنتقال الديمقراطي.

وأطلع  لدى لقائه بالقصر الجمهوري اليوم،  مجموعة من الصحفيين، على مبادرتهم لقيام "المؤتمر القومي للصحافة والاعلام".

 وأوضح عضو المبادرة الأستاذ ياسر جبارة ، فى تصريح صحفي، أن اللقاء إستعرض أزمة الصحافة والإعلام بالبلاد فى سياقاتها  السياسية والإجتماعية والإقتصادية، مشيراً إلى أن عضو مجلس السيادة أمن على المبادرة وأبدى تفهماً عميقاً  لتعقيدات قضايا الصحافة والإعلام.

  وأضاف، أن الدكتور الهادي أبدى استعداداً لرعاية المؤتمر القومي للصحافة والإعلام، لافتاً إلى أن المؤتمر المزمع انعقاده ، يستهدف مشاركة كل قطاعات الصحفيين والإعلاميين ومنظمات المجتمع المدنى ذات الصلة بالإعلام والجامعات، بهدف التوصل إلى  رؤية من شأنها  تأمين مساهمة الصحافة والإعلام في مسار الإنتقال الديمقراطي بالبلاد من خلال توفير شروط الشفافية والإستقلالية.

أخبار ذات صلة