كركوج 10-6-2021 (سونا) - أكد خميس عبد الله أبكر رئيس التحالف السوداني عضو مجلس شركاء الفترة الإنتقالية دور الطرق الصوفية الكبير في رتق النسيج الإجتماعي، وتعليم أصول الإسلام.

وأشار لدى زيارته لمريدي الشيخ التجاني بكركوج وسط حضور كبير من الدارسين والمريدين، إلى أن مريدي ومحبي الطرق الصوفية أسهموا كثيرا في تبصير المجتمع السوداني من خلال توفير التعليم القرآني في الخلاوى التي تنتشر بجميع ولايات السودان.

وقال أبكر إن الخلافات أخرت السودان كثيرا، وآن الأوان للعمل المشترك وترك المرارات ونبذ القبلية والعنف حتى يكون السودان دولة مواطنة للجميع، معبرا عن شكره لكرم الضيافة التي وجدها من الشيخ التجاني بكركوج وهو ديدن رجال الطرق الصوفية على مر الزمان.

ورحب الخليفة الشريف محمد التجاني خليفة وشيخ مسيد وخلاوى الشيخ التجاني بكركوج بهذه الزيارة، مؤكدا أن أهمية توقيع السلام لينعم الشعب السوداني بالأمن والإستقرار.

أخبار ذات صلة