الخرطوم 10-6-2021(سونا )- أكدت وكيل وزارة الثروة الحيوانية د. آمال الماحي أهمية تحسين الجلود من أجل ترقية صناعة الجلود المحلية والصادر.

جاء ذلك لدى لقائها بممثلي تجمع الحرفيين السودانيين ومنظمة ربوع السودان والمركز القومي لتكنولوجيا الجلود وديوان الزكاة، بحضور المدير العام للإنتاج الحيواني ومدير المركز القومي للجلود وعدد من خبراء الجلود بالوزارة.

وناقش اللقاء التنسيق مع وزارة الثروة الحيوانية والجهات ذات الصلة لإيجاد آلية مشتركة لتنفيذ برامج لتجميع جلود الأضاحي وكيفية الاستفادة منها لإنجاح برنامج مبادرة الحقيبة المدرسية.

 وشدد الاجتماع على ضرورة ترقية وتطوير الصناعات الجلدية في السودان من أجل سد حاجة البلاد من المنتجات الجلدية، وإيقاف المستورد.

كما ناقش اللقاء أهمية التدريب والاتصال بالمحليات ولجان التغيير والخدمات بالأحياء وتكوين مراكز لتجميع الجلود من أجل الحفاظ عليها وإرسالها إلى المدابغ. 

وأكدت د. آمال الماحي اهتمام الوزارة بالحملات الإرشادية السنوية التي يقدمها المركز القومي لتحسين الجلود ودوره في رفع وعي المواطن بالأهمية الاقتصادية للجلود كمورد اقتصادي مهم يسهم في دعم خزينة الدولة.

أخبار ذات صلة