الخرطوم 9-6-2021 (سونا)- اشاد النائب الاول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق اول محمد حمدان دقلو بالجهود التي تبذلها مجموعة دول الترويكا لدعم عملية السلام والفترة الإنتقالية بالبلاد.

ورحب النائب الاول، خلال لقائه بالقصر الجمهوري اليوم ، وفد المجموعة ، والذي  ضم المبعوث الأمريكي دونالد بوث و مبعوث المملكة المتحدة بوب فيرويدز َوالمبعوث النرويجي اندري ستيانسن بتوقيعها امس على اتفاق جوبا لسلام السودان كضامنين ، مؤكدا أن ذلك سيسهم كثيرا في إنزال بنود الاتفاق على أرض الواقع.

ودعا سيادته دول الترويكا لمواصلة دعمها ومساندتها لتنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان لتجاوز الفترة الإنتقالية بنجاح.

وجدد النائب الاول لرئيس مجلس السيادة حرص وعزم حكومة الفترة الإنتقالية على تحقيق السلام و التحول الديمقراطي في نهاية الفترة الانتقالية، موضحاً ان أطراف عملية السلام متفهمون للظروف الموضوعية التي لازمت تنفيذ بعض بنود اتفاق جوبا مؤكدا حرص الدولة على تنفيذ بنود الإتفاق كافه.

 الى ذلك اوضح المبعوث الأمريكي الخاص للسودان وجنوب السودان دونالد بوث ، في تصريح صحفي ، أن اللقاء ناقش عملية تنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان ، وقال " ابدينا رغبتنا للانضمام للآلية المعتمدة لتنفيذ الاتفاق كمراقبين ".

وأضاف ان اللقاء كان مثمرا وعملياً ، وبحث العقبات التي تواجه تنفيذ الاتفاق من بينها الترتيبات الأمنية ، مؤكدا دعم الترويكا للحكومة الانتقالية تحقيقاً للتحول الديمقراطي وتنفيذاً لاتفاق السلام بما يلبي طموحات وآمال الشعب السوداني.

أخبار ذات صلة