الخرطوم 17-5-2021 (سونا)- أعلنت الناشطة آلاء صلاح تضامنها ودعمها للشعب الفلسطيني الذى يناضل من اجل استعادة حقوقه، مشيرة الى أن كل ثائر يناضل ضد الظلم يمثلها.

وعبرت في كلمتها بمؤتمر باريس لدعم الانتقال الديمقراطي في السودان عن شكرها للحكومة الفرنسية لتنظيمها المؤتمر واهتمامها بشباب الثورة ، وحيت شهداء ثورة ديسمبر المجيدة والشهيدين عثمان احمد ومدثر مختار اللذين استشهداء في ذكرى فض الاعتصام، كما حيت شباب وشابات ثورة ديسمبر السلمية.

وأوضحت آلاء الملقبة بـ(ايقونة الثورة) أن بناء دولة الحرية والعدالة تواجهها كثير من الصعاب والمشاكل، مؤكدة بأن تماسك ووحدة كافة المجتمع وشباب الثورة وبدعم المجتمع الدولى سنحقق مبتغانا، مشيرة إلى دعم المجتمع الدولي للثورة وهاشتاق (فلو فور سودان). وجددت آلاء التواصل مع المجتمع الدولى في مؤتمر باريس لبناء وتنمية السودان بعد دعمه للثورة في بداياتها.

وقالت أن زغرودة المراة السودانية هي بمثابة اعلان لانطلاقة مواكب الحرية في كل مدن وقرى السودان، وأضافت ثورتنا بدأت بهاشتاق "مدن السودان تنتفض"، مشيرة إلى انتفاضة الشعب ضد القهر والاستبداد الذى مارسه النظام الدكتاتوري المخلوع، وكانت الشعارات تسقط بس و(حرية سلام عدالة) والثورة خيار الشعب الشعب ،، مؤكدة أن المدنية هي خيار الشعب حيث تجددت الشعارات (حرية سلام عدالة) مدنية خيار الشعب.

أخبار ذات صلة