القضارف 17-5-2021 (سونا) - عبر والي القضارف دكتور سليمان علي عن تفاؤله بمؤتمر باريس لدعم الانتقال الديمقراطي في السودان ودفع عملية التحول بالسودان واعفاء ديونه الخارجية البالغة أكثر من 60 مليار دولار.

وقال ان الحكومة وضعت رؤية واضحة للاستفادة من هذا المؤتمر في النهوض بقطاعات التنمية والزراعة والبنى التحتية والاتصالات والتحول الرقمي، لافتا الى أن المرحلة الانتقالية تتطلب بذل مزيد من الجهود في مجالات الزراعة وفتح آفاق الاستثمار للخروج من الازمة الاقتصادية الراهنة مشيرا لاهمية المؤتمر في دعم المرحلة الانتقالية وعودة السودان لموقعه الطبيعي وسط الاسرة الدولية.

أخبار ذات صلة