القاهرة 13-5-2021 (سونا)- أدان السفير محمد الربيع الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية التابع للجامعة العربية العدوان الإسرائيلى على القدس الشريف والمقدسات الإسلامية ، ومنها قيام قوات الاحتلال الإسرائيلى بإستهداف أهالى حى الشيخ جراح فى مدينة القدس والتهجير القسرى للسكان والمواطنين الفلسطينيين واقتحام منازلهم بوحشية وقسوة وبطريقة غير آدمية تتنافى مع مبادئ حقوق الإنسان فى العالم . وأكد السفير محمد الربيع أن ما تقوم به قوات الاحتلال الإسرائيلى يعد انتهاكا وجريمة ضد الإنسانية تستوجب وقفها والتصدي لها بكل حزم وقوة طبقا للمواثيق والمعاهدات الدولية حيث دأبت إسرائيل على إزاء مشاعر ملايين المسلمين حول العالم وخاصة في تلك الأيام المباركة والإحتفالات بأعياد الفطر المبارك ، مشيرا الى أن الانتهاكات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطينى الأعزل لن تسقط بالتقادم ولن يمكنها من تغيير الهوية العربية الإسلامية لمدينة القدس الشريف . وطالب الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية ، المجتمع الدولى بتحرك عاجل لوقف تلك الانتهاكات الإسرائيلية المتكررة ضد الشعب الفلسطيني والمقدسات الإسلامية .

أخبار ذات صلة