الخرطوم 4-5-2021(سونا)-إلتقى الدكتور جبريل ابراهيم وزير المالية والتخطيط الاقتصادي بمكتبه اليوم وفد  مجلس الشيوخ الأمريكي الذي يزور السودان هذه الايام برئاسة السناتور كريستوفر كونز.

ووصف د.جبريل في تصريح صحفي اللقاء بالجاد والمفيد، قاطعا بأن الزيارة ستدفع بالعلاقات السودانية الأمريكية الى الامام.

وقال أن هذا الوفد الأمريكي كانت له مواقف قوية لدعم التحول الديمقراطي بالسودان وهم الذين دعموا القوانين التي ردت للسودان حقوقه ووقفت بقوة خلف قرار إزالة إسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وزاد "هم ايضا خلف قرار الكونغرس الأمريكي الذي قضى بدفع 700مليون دولار مساعدة للتحول الديمقراطي كما يدعمون السودان بقوة في مؤتمر باريس الذي سيعقد منتصف مايو الحالي ويقفون مع اسقاط متأخرات صندوق النقد الدولي على السودان".

وقال جبريل ان الوفد الآن قدم الينا من الجارة إثيوبيا ويسعى للتوصل لحل لمشكلة سد النهضة ومسألة الحدود، لافتا الى انهم يدعمون ترسيم الحدود الدولية.

 وأبان جبريل ان الوفد سيلتقي خلال الزيارة بعدد من المسؤولين بالدولة.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا 

أخبار ذات صلة